تستمع الآن

التغذية السليمة والتطعيمات.. أهم طرق الوقاية من الأمراض خلال العام الدراسي

الأحد - ١٦ سبتمبر ٢٠١٨

يحاول الأهل حماية أطفالهم من الأمراض المحتملة والفيروسات المعدية مع بداية العام الدراسي الجديد الذي يتزامن أيضا مع فصل الشتاء.

وفي هذا السياق أشار الدكتور عمرو سالم استشاري طب الأطفال وحديثي الولادة، إلى ضرورة اتباع بعض التعليمات للحفاظ على صحة الطفل أثناء الدراسة، أهمها الحفاظ على التطعيمات والتغذية السليمة.

وقال الدكتور عمرو سالم خلال حواره مع رنا خطاب في برنامج “بنشجع أمهات مصر” على نجوم إف إم “مع بداية الدراسة أحافظ على تطعيمات الطفل بناء على الجدول اللي وضعه الطبيب المختص. كمان التغذية السليمة ضرورية لزيادة مناعة الطفل. لأن التغذية السليمة بترفع المناعة والتغذية السيئة بتقلل المناعة. ومن الأكلات المفيدة الزبادي لأنه بيرفع مناعة الجهاز الهضمي، وكمان أكل السمك مرتين في الأسبوع كويس ومفيد للمناعة”.

وتابع “لازم الكبار والصغار ياخدوا تطعيم الإنفلونزا في الفترة قبل بداية الدراسة والشتاء. ونطعم ضد الالتهاب السحائي لأنه منتشر ولكن مش بالشكل المخيف بردو اللي الأهل متخيلينه”.

الدكتور عمرو سالم استشاري طب الأطفال وحديثي الولادة
الدكتور عمرو سالم استشاري طب الأطفال وحديثي الولادة

وأضاف “لما الطفل يسخن لازم أخده للدكتور عشان نعرف السخونية دي سببها ايه لأنها ممكن تكون حاجة خطيرة أو بسيطة جدا. ولازم الأم تزور الدكتور اللي متابع الحالة بعد 24 ساعة من خافض الحرارة لو ماحصلش تحسن”.

وعن أهمية حفظ التطعيمات قال “أنواع التطعيمات عشان تبقى محفوظة بطريقة كويسة لازم تبقى في تلاجة بدرجة الحرارة اللي تحفظ التطعيم ده بالشكل المناسب، وعشان تفضل درجة الحرارة مناسبة يُفضل يبقى في generator عشان أضمن إن الكهرباء ماتقطعش ودرجة الحرارة تتغير”.

أما عن الآثار الجانبية للتطعيم قال “التطعيم عبارة عن إن في جرثومة دخلت الجسم فلازم الجسم يدي رد فعل وكل طفل رد فعل جسمه بيختلف عن الطفل التاني، ممكن حرارة تزيد أو يحصل إسهال أو ممكن الشكة نفسها تكون واجعة الطفل ومضايقاه، والحرارة ممكن تفضل تزيد يومين أو 3 أيام بس لو السخونية طولت أزور دكتور وأقوله إن لسه كان في تطعيم”.

واختتم “كثرة استخدام الأنتيبيوتك بدون داعي بيقلل فايدته لما يكون الجسم محتاجه فعلا”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك