تستمع الآن

الأعلى للآثار: 3 اكتشافات أثرية “ستهز العالم” قريبًا

الثلاثاء - ١١ سبتمبر ٢٠١٨

أعلن المجلس الأعلى للآثار عن 3 اكتشافات أثرية سيتم الكشف عنها خلال الأشهر المقبلة، “ستهز العالم”، حسب قول مصطفى وزيري، الأمين العام للمجلس.

وقال الوزيري في تصريحات تلفزيونية: “المجلس يعمل على هذه الاكتشافات منذ فترة، تذكروا هذا الكلام جيدًا”،

وأضاف: “سيتم نقل بعض المسلات للمتحف المصري الجديد، بالإضافة إلى اكتشاف مقبرة جديدة السبت المقبل في تمام الساعة الـ7 والنصف صباحًا، بمنطقة سقارة”.

وتابع: “هناك 100 قناة عالمية، حضرت افتتاح مقبرة ميحو”، مشددًا على أن الآثار هي القوة الناعمة لمصر.

وشدد وزيري، على أنه تم الكشف عن مقبرة “ميحو” عام 1928، واستمرت أعمال الترميم بها لعدة سنوات، وما سنقوم به اليوم في منطقة سقارة هو القيام بجولة تفقدية للمنطقة وزيارة المقبرة التابعة للأسرة السادسة، وذلك وسط هذا الحضور الكبير لوسائل الإعلام العربية والأجنبية.

وشهدت منطقة سقارة الآن، حضورا كبيرا لوسائل الإعلام العربية والأجنبية لمتابعة فعاليات افتتاح مقبرة ميحو لأول مرة.

وأضاف الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، أنه كما وعد وزير الآثار، سيتم افتتاح المقبرة الجنوبية قبل نهاية عام 2018، أما اليوم فبعد زيارة المقبرة، والقيام بجولة تفقدية بها، سنقوم بزيارة للمقبرة تي، والتي عملت على ترميمها البعثة المصرية التشيكية، وشهدت للمرة الأولى العمل على ترميمها بالكامل بأيد مصرية.

وكشف الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، أن الأسبوع المقبل، سيشهد حالة تاريخية بالقيام برحلة لمكان مهمل لأكثر من 1000 عام، نجحت وزارة الآثار في إحيائه خلال الأسابيع القليلة الماضية.

واختتم وزيري حديثه، بأن مصر تشهد حالة حراك وبناء كبيرين، وأنه كما كانت هناك أياد تخرب، فهناك الكثير من الأيادي البيضاء التي تعمر.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك