تستمع الآن

أخصائية نفسية تقدم نصائح لتفادي المشكلات الزوجية.. والبعد عن الانفصال

الخميس - ٠٦ سبتمبر ٢٠١٨

أكدت الأخصائية النفسية رانيا شكري، أن الرجل والمرأة يكملان بعضهما في العلاقة الزوجية، مشيرًا إلى أن الخلافات بدأت تظهر بين الجانبين مع بدء تواجد المرأة في سوق العمل.

وأضافت خلال حلولها ضيفة على برنامج “بنشجع أمهات مصر” على “نجوم إف إم”، اليوم الخميس: “مع بدء وجود السيدات في سوق العمل بدأن في كسب قوت يومهن، وهو ما عادل الكفة مع الرجل وسبب أزمات بينهما”.

وأشارت رانيا إلى أن مصطلح “الست المسترجلة” غير موجود، وإنما مشكلة المرأة المصرية يتمثل في الضغط الزائد عليها من حقوق وواجبات.

وقالت: “مشكلة المصريات تتمثل في الضغط، وهو ما يتسبب في إهمال نفسها سواء في الشكل والاهتمام، لأنها مضغوطة في العمل ومع الأولاد وفي المنزل، لذا فإن الأمر عبارة عن ضغط زائد”.

وعن كيفية التعامل مع الرجل، أوضحت رانيا أن التواصل مهم جدًا بين الطرفين، مشيرة إلى أن هناك غياب لهذا الأمر في مجتمعنا الآن ويتم التعامل بطريقة عنيفة وعصبية.

الأخصائية النفسية رانيا شكري

وأوضحت: “المرأة لا بد أن تفهم أنه مهما وصلت في عملها، إلا أنها هي الراعية ودورها أساسي كأم، كما يجب على الرجل أن يعرف جيدًا أنه القائد ويدرك جيدًا كيف يحتوي زوجته”.

واستطردت: “لا بد أن يعي الطرفين أن هناك قيم مشتركة تجمعهما أو على الأقل وجود صفات قريبة من صفات الشريك أو الشريكة، ولا يصح أن تكون الزوج منعزلة على الرغم من أن زوجها اجتماعي، والعكس أيضًا”.

وشددت رانيا على أن قرار الانفصال ليس بالأمر السهل، مضيفة: “لأن العلاقة يكون لها طابعها الخاص وهوية خاصة بها وذكريات، والأمر يزداد صعوبة مع وجود أطفال”.

ونوهت بضرورة معرفة الأسباب التي قد تؤدي للانفصال ورصد تلك المشكلان، ولا بد من وجود حديث متبادل بين الزوجين ولمعرفة الأشياء التي تثير غضب الطرف من الطرف الآخر، مضيفة: “لازم أكون واعية جوة العلاقة ونعرف مسؤوليات بعضنا”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك