تستمع الآن

محمد صلاح كما لم تعرفه.. ممثل أكشن وطلبات أصدقائه “الاستغلاليين”

الأحد - ٠٥ أغسطس ٢٠١٨

تحدث محمد صلاح لاعب نادي ليفربول الإنجليزي، وأفضل لاعب في البريميرليج الموسم الماضي، عن الكثير من أسراره خارج عالم كرة القدم، مشيرًا إلى أنه سعيدًا جدًا بالحصول على لقب “الحذاء الذهبي” بعد التنافس مع لاعبين كبار.

وقال صلاح خلال حلوله ضيفًا على هشام ماجد وشيكو، في فيديو نشر على “فيسبوك”، “مستحيل أعمل أي حاجة تخص الحذاء الذهبي، شعرت أنها جائزة مميزة لأنه كان تحدي كبير خاصة أنت تنافس لاعبين كبار مثل هاري كين لاعب توتنهام، وأجويرو مهاجم مانشستر سيتي، كما أنني لست مهاجمًا صريحًا”.

وسأله شيكو، قائلا: “لو استيقظت وجدت كل هذا حلم، وعليك أن تركب السيارة لتذهب إلى المقاولون العرب لأن لديك مباراة ضد غزل المحلة، ماذ تفعل؟”، فأجاب صلاح: “لو كان ده حلم.. هعمل اللي عملته تاني وهعيده”.

وعن أزمة القيادة المختلفة في لندن، أضاف: “الأمر مش عادي أول شهرين كنت بطلع على الرصيف، لكن بعد ذلك الموضوع بقى سهل”.

وأشار محمد صلاح إلى أن يتلقى الكثير من الطلبات من أصدقائه، موضحًا: “يطلب مني الكثير من التشيرتات، واستغلاليين جدًا، وخاصة أحمد الشناوي حارس مرمى بيراميدز يطلب كل يوم، بينما محمود كهربا لاعب الزمالك يطلب كل ساعتين”.

وعن إمكانية التمثيل، أجاب صلاح: “تلقيت العديد من العروض من مصر للتمثيل لكنني رفضت، وكنت سأكون ممثلا فاشلا، لكن لو سأقوم بالتمثيل سأمثل أكشن”.

وأضاف صلاح أن أكثر لاعب كوميدي في مصر هو سعد سمير، بينما كهربا يحب أن يلتقط الكثير من “السيلفي” لأنه يحب السوشيال ميديا.

وتابع: “كنت أخاف ألا أصبح لاعبًا للكرة لأن كل تفكيري منذ سن العاشرة هو كرة القدم، لكن والدتي كانت تخاف من سفري المتواصل لوحدي، لكن والدي كان يحفزني على لعب الكرة”.

وعن المواقف الكوميدية التي يتعرض لها في بلده “نجريج”، قال صلاح: “شخص ما جاء والتقط صورًا معي، ثم جاء بعد ساعتين وأحضر 8 أشخاص ليلتقطوا صورا معي، وعقب ذلك جاء بعربية ربع نقل عليها عدد كبير من الأفراد وقال لي معلش ممكن تتصور معاهم، وبكرة الصبح أهل البلد هييجوا يتصورا معاك، ثم طلب مني التصوير مع العربية”.


الكلمات المتعلقة‎