تستمع الآن

فيديو.. محمد صلاح: “في معسكر المنتخب نمت 6 الصبح وطلبت الحراسة للمنتخب وليس لي وحدي”

الإثنين - ٢٧ أغسطس ٢٠١٨

رد محمد صلاح لاعب ليفربول الإنجليزي، على تصريحات اتحاد الكرة بشأن مطالبه بتعيين حراسة على لاعبي المنتخب منعًا لمضايقات البعض خلال معسكرات المنتخب خلال الفترة الماضية.

وقال صلاح خلال فيديو نشره عبر صفحته على “فيسبوك”: “الفيديو ده عشان أرد على الحاجات اللي حصلت، أكيد مش عايز أدخل في صراعات، وأنا اتكلم بأسمي فقط لكن لا أريد أن أظلم اللاعبين”.

واستطرد: “موضوع الأمن اللي المحامي بتاعي تحدث عنه، أنا بتكلم أن يكون في حماية للمنتخب وحد يكون معايا، المعسكر الأخير أنا نمت الساعة 6 الصبح، ونازل أفطر وأتسحر قالولي مينفعش تنزل عشان سلامتك عشان في ناس كتير تحت”.

صلاح خلال الفيديو

وقال صلاح: “لو عندك لاعبين بيناموا 6 الصبح يبقى في مشكلة، أنا مش طالب زيادات ولا عمري هطلب ده، لكن طلبت حراسة عشان النظام”.

وأكمل: ” أول ما قيل إن صلاح ليس وطني ولا يحب بلده، لا أعلم من أين أتت تلك الكلمات، متأكد من معرفة الجميع جيدا بعلاقتي بهم وبالبلد، رغم أنهم نشروا خطابا وقالوا إنه ليس لنا لكنني أعلم جيدا أنه خطابكم، والذي قيل فيه المدعو محمد صلاح، لكن ذلك ليس موضوعي”.

وتابع صلاح: “لما قولت إني هطلع لايف الخطابات اتسربت وده شيء غير قانوني وفجأة الخطابات كلها بقت منتشرة على الميديا”.

واستطرد: “خطابات كتير لم يرد علينا فيها بأي شكل وتترك لأسبوع ثم الإجابة هنرد بعد الإجازة، هما قالوا إن مفيش حاجة حصلت لكن أسألوا اللاعبين وإدارة الفندق، على الرغم من أنني لا أريد أن أدخل اللاعبين في الموضوع، كما أنني لم اطلب معاملة خاصة من أي شخص”.

بداية الأزمة

كان محمد صلاح، قد كتب عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، قائلا: الطبيعي أن أي اتحاد كرة يسعى لحل مشاكل لاعبيه حتى يوفروا له الراحة.. لكن في الحقيقة ما أراه عكس ذلك تمامًا”.

وتابع: “ليس من الطبيعي أن يتم تجاهل رسائلي ورسائل المحامي الخاص بي.. لا أدري لماذا كل هذا؟ أليس لديكم الوقت الكافي للرد علينا؟!”.

وعقب ذلك كشف أحمد مجاهد، عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة، في مؤتمر عقد عصر اليوم، عن طلبات رامي عباس وكيل اللاعب في خطاب أرسل 26 أغسطس إلى اتحاد الكرة.

وقال مجاهد: “وكيل صلاح هدد بغياب اللاعب عن معسكر المنتخب المقبل، ونحن نحرص على مصلحة اللاعب لكن كان لا بد أن نقول إن الاتحاد كان حريصا على ضبط النفس حتى لا يحدث مشكلة”.

وأوضح أن خطاب رامي الذي تلقاه الاتحاد، تضمن: “حارس عند الغرفة وحارسين عند المصعد، ومنع الزيارات بأي شكل إلا بالتنسيق مع رامي عباس، وضمان استقبال صلاح بشكل منفصل ونقله لغرفته في الفندق بشكل آمن ومنفصل”.

كما أكد: “يجب عدم طلب صور لتعطيل اللاعب، وحارسان للاعب في أثناء الانتقال لملعب التدريب، وعدم طلب صور من أي شخص له علاقة باتحاد الكرة”.

وعقب المؤتمر الصحفي، أصدر الاتحاد المصري لكرة القدم، بيانًا، للرد على تغريدة محم صلاح بشأن تجاهل رسائله ورسائل المحامي الخاص به، والتي كتبها أمس الأحد.

وقال الاتحاد، في بيانه إن الخطاب الموجه إلى رئيس اتحاد الكرة هاني أبو ريدة من لا يلقى أدنى القواعد المطلوبة في الحديث بين لاعب أو وكيله المعتمد مع رأس منظومة الكرة المصرية، وهو ما يرفضه اتحاد الكرة.

وأشار إلى أن الاتحاد لن يسمح لأي طرف ثالث بإثارة الفتنة بينه وبين أي من أبنائه باعتباره الدائم الأساسي لهم، لأن مصلحة الكرة المصرية هي المظلة التي لا بد أن تجمع الاتحاد بأبنائه.

وأكد اتحاد الكرة أنه في حالة تمادي الطرف الثالث في الأزمة وهو “الوكيل” فإنه سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية المناسبة لحل هذه الأمور وفقا للائحته الداخلية ولوائح الفيفا.

وعقب بيان اتحاد الكرة، تحدث رامي عباس وكيل محمد صلاح عبر صفحته الرسمية على “تويتر”، قائلا: “لم نطلب معاملة تمييزية وسأكون سعيدا للغاية لو نفذوا ما طلبناه لكل لاعبي المنتخب”.

وأكمل: “بالنسبة لأمن الفندق فأعتقد أنها الطريقة الوحيدة التي تضمن عدم الطرق على باب غرفة صلاح في الثانية فجرا ثم الرابعة فجرا طلبًا للأوتوجرافات والتصوير”.

تغريدات رامي عباس
تغريدات رامي عباس

الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك