تستمع الآن

حقيقة صور “النسناس” المنتشرة عبر “السوشيال ميديا”.. هكذا تم الإمساك به

الأحد - ٠٥ أغسطس ٢٠١٨

سخط كبير صاحب انتشار صور لقبض مجموعة من الأشخاص على “نسناس” هرب من حديقة الحيوان، حيث انتقد البعض طريقة الإمساك التي اعتبروها “مهينة”، حتى أصدرت الحديقة بيانًا كشفت فيه عن حقيقة الصور.

ووفقًا للخبر الذي قرأه خالد عليش في برنامج “معاك في السكة” على “نجوم إف إم”، اليوم الأحد، فإن الإدارة المركزية لحدائق الحيوان والحفاظ على الحياة البرية أصدرت بيانًا بشأن صورة أعضاء الفريق الذين أمسكوا بأحد النسانيس بطريقة غير ملائمة، قائلة: “تلقينا بلاغًا من أحد الفنادق وأحد الأندية بوجود 3 نسانيس تقتحم غرف النزلاء، وتتجول بحرية في النادي، وتسبب الإزعاج والذعر بين الزائرين”.

وأشارت إلى أنه تم إرسال لجنة من الأطباء المتخصصين والعمال المهرة إلى النادي والذين وضعوا المخدر في “الموز والتفاح”، وتمكنوا من الإمساك بالنسانيس.

النسناس الهارب

وبشأن الصورة المتداولة، قال البيان: “النسناس كان لا يزال تحت تأثير المخدر، وهي الطريقة الصحيحة للإمساك بهم بعد عناء شهر كامل من العمل لإتمام المهمة”.

وأوضحت أنه تم نشر الصورة مرفقة بأخبار غير صحيحة على موقع “فيسبوك” بغرض المساس بسمعة حديقة الحيوان وتشويه جهد الأطباء والعاملين بها.

وأضاف الحديقة في بيانها: “ما يُثبت تعرّضه للتخدير هو وجود الحقيبة القماشية، التي تم إخراج النسناس منها على الأرض، وهو مخدر يستمر تأثيره لـ 6 ساعات، ثم نُقل بعدها إلى حديقة الحيوان، ولم يتعرضوا لأي نوع من التعذيب”.

النسناس الهارب


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك