تستمع الآن

تفاصيل جديدة تبرئ محمد صلاح من المخالفة المرورية.. ومصوره مشجع لليونايتد يتاجر بتوقيعات اللاعبين

الخميس - ١٦ أغسطس ٢٠١٨

كشفت تقارير صحفية تفاصيل جديدة ومثيرة في قضية فيديو مخالفة محمد صلاح المرورية في إنجلترا بعد انتشاره على وسائل التواصل الاجتماعي، يُظهر لاعب ليفربول وهو “يستخدم جواله أثناء قيادة السيارة”.

وأشارت الصحف البريطانية، إلى أن الشرطة حصلت على فيديو جديد، يبرئ صلاح من مخالفة المرور هناك، ويثبت التزامه بالتعليمات كافة.

حكاية روب ويلي

أوضح الفيديو الذي نشرته الصحيفة البريطانية أن صلاح تجاهل بشكل لائق الرد على روب ويلي، أحد المصورين المحترفين، وذلك لعلمه أن ويلي صائد توقيعات محترف، إذ اعتاد الحصول على توقيعات اللاعبين والمشاهير في إنجلترا، ثم يقوم ببيع هذه التوقيعات على موقع خاص به على شبكة الإنترنت، ما دفع صلاح إلى التظاهر بالانشغال بمطالعة الجوال لتفادي التوقيع على صور لويلي لعرضها للبيع.

وتابع التقرير بأن شاهد عيان، يدعى كريس داويس من ويلز، أكد أن جميع لاعبي ليفربول يعرفون جيدًا من هو روب ويلي، ويبتعدون عنه، لأنه يستغل التوقيعات في عرضها للبيع، وأن محمد صلاح تفادى الأمر بشكل مهذب للهروب من التوقيع على أية أشياء له.

وأكد شاهد العيان الذي كان في الوقت نفسه بجوار السيارة أن “صلاح” لم يستخدم التليفون أثناء القيادة، بل كان يهرب من الضغوط التي يتعرض لها.

وتصاعدت أزمة الفيديو الذي تناوله عدد من رواد مواقع التواصل بعد موجة التأييد العارمة من جانب مشجعي النادي الشهير للنجم المصري محمد صلاح هداف بطولة الدوري الإنجليزي، وأفضل لاعب في الموسم المنقضي، بعدما وُجهت له اتهامات بشأن استخدامه تليفونًا محمولاً خلال قيادته سيارته عقب انتهاء مباراة الفريق ووست هام في الجولة الأولى من الدوري الإنجليزي الممتاز.

الشرطة تحقق

وكانت الشرطة الإنجليزية فتحت تحقيقا في فيديو تلقته، وانتشر بوسائل الإعلام، بشأن النجم المصري عقب انتهاء مباراة الفريق أمام وست هام يونايتد التي فاز بها الريدز برباعية نظيفة في افتتاحية مشوار الفريقين بأشهر دوريات العالم، بينما اكتفى بيان مقتضب من نادي ليفربول يؤكد فيه عدم صدور أية تفصيلات جديدة بشأن الواقعة مؤكدًا أن النادي أرسل التفاصيل كافة المحيطة بالواقعة إلى الشرطة من قِبل إدارة النادي.

وحسب الحساب الرسمي للشرطة في ليفربول فإن حملة تأييد من قِبل جماهير ليفربول انتصرت للاعب الذي وصفت ما حدث له بالمكيدة المدبرة من قِبل أنصار نادي إيفرتون الغريم التقليدي بالمدينة في محاولة للنيل من الفريق الذي ينافس بقوة خلال الموسم الجاري على لقب الدوري، وذلك عقب تصدره جدول البطولة من الجولة الأولى بفارق الأهداف عن مانشستر سيتي وكل الفرق التي لعبت وفازت بالجولة نفسها.

وتلقى الحساب الرسمي للشرطة مشاركات عديدة من قِبل أنصار النادي، تؤكد فيها أن الفيديو الذي تم التقاطه من مشجع تابع لنادي إيفرتون يؤكد أن هناك حالة من التركيز مع محمد صلاح.

فيما رجح البعض أن صلاح لم يتحرك بسيارته عقب المباراة، وأن ما تم التقاطه في السيارة كان خلال وقوفه فقط قبل التوجه لمغادرة ملعب المباراة ومحيط الأنفيلد. نافيًا أن يكون محمد صلاح قد تحرك بالسيارة وهو يقوم باستخدام الجوال.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك