تستمع الآن

بسبب واقعة “الحمار الوحشي المزيف”.. تحويل مستأجر الحديقة للقضاء واتهامه بـ”الإساءة لسمعة البلاد”

الخميس - ٠٢ أغسطس ٢٠١٨

أعلن اللواء محمد سلطان، مدير الحديقة الدولية، تحويل مستأجر الحديقة، للنيابة للتحقيق معه في واقعة “الحمار الوحشي”، مشيرً إلى أن الواقعة شهدت الكثير من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأضاف سلطان، أن إدارة الحديقة قررت فسخ تعاقد المستأجر والذي كان ممتدًا لـ3 سنوات، مؤكدًا أن المستأجر أساء لسمعة الحديقة، وتزييف حمار وحشي بالحديقة الدولية شيء غير حضاري.

ولفت إلى أن التصرف كان غير مسؤول وتسبب في ضجة كبرى، مؤكدًا: “الأمر حاليًا بيد القضاء”، وشدد على أن المتعهد ستتم محاكمته بتهمة “الإساءة لسمعة البلاد”.

وقال إن الحديقة التي شهدت الواقعة، مؤجرة منذ 30 عامًا لشركة كبيرة، وهي من تقوم بتوريد الحيوانات إليها، وفور انتشار صور الحمار المزيف على مواقع التواصل ووسائل الإعلام، تم تشكيل لجنة قانونية وبيطرية من الحديقة؛ للتحقيق فيها والتأكد منها.

وأضاف: “اللجنة انتهت إلى أن الحمار بلدي بالفعل، وليس وحشيًا، وتأكدت من الطلاء المدهون به، وأزالته، وبسؤال المتعهد أقر بذلك”، مشيرًا إلى أن الحديقة أبلغت النيابة بالواقعة التي استدعت المتعهد للتحقيق معه.

وقال إن الحديقة قررت فسخ التعاقد مع المتعهد، كما أغلقت حديقة الحيوانات بالكامل أمام الزوار لمدة يومين، وسحبت الحمير المزيفة.

يذكر أنّ صورًا تم تداولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، في الأيام الماضية، للحمار المزيف، وأثارت جدلًا واسعًا، خاصة مع انتقالها إلى وسائل إعلام أجنبية.

وكشفت الحرارة الشديدة، على ما يبدو، تزييف أحد الحمير، بعد أن تسببت بمحو خطوطه، الأمر الذي دفع رواد مواقع التواصل للتشكيك بكونه “حمارًا وحشيًا”، خاصة مع تأكيد بيطريين عبر مواقع التواصل أنه “حمار بلدي”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك