تستمع الآن

الوليد بن طلال يستحوذ على حصة في “ديزر” الفرنسية لخدمات بث الموسيقى عبر الإنترنت

الأحد - ٠٥ أغسطس ٢٠١٨

نجحت شركة المملكة القابضة المملوكة للأمير السعودي، الوليد بن طلال، في إتمام صفقة بقيمة مليار ريال (266.7 مليون دولار)، لشراء أسهم أصدرتها حديثاً شركة ديزر الفرنسية لخدمات بث الموسيقى عبر الإنترنت.

وحسب موقع هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”، قالت المملكة القابضة في بيان، إن الصفقة تمت أيضاً بالتعاون مع مجموعة “روتانا” السعودية الترفيهية العاملة في إنتاج الأفلام والمسلسلات والأغاني، ولديها مجموعة قنوات إخبارية ودينية وسينما ودراما، المملوكة بالكامل للوليد بن طلال.

ولم تكشف الشركة عن حجم حصتها في الشركة الفرنسية أو عدد الأسهم التي استحوذت عليها مقابل هذا المبلغ.

كما وقعت “روتانا” و”ديزر” التي تقدم خدماتها في 180 دولة، اتفاقية حصرية طويلة الأجل “لتوزيع المحتوى السمعي للمجموعة الفرنسية رقمياً في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا”.

ونقل البيان عن الأمير الوليد قوله: إن “استثمار شركة المملكة القابضة ومجموعة روتانا في شركة ديزر؛ يمثل أحد الاستثمارات الرائدة التي نسعى إليها دائماً لمساهمينا، واستمراراً لاستراتيجيتنا في العثور على التقنيات الناشئة البارزة”.

ولدى الأمير الوليد، استثمارات في عدد من الشركات العالمية من بينها سيتي جروب وتويتر.

وتقدم شركة ديزر الفرنسية (Deezer) خدمة بث المحتوى السمعي عبر الإنترنت، فهمي تسمح للمستخدمين بالإستماع إلى الموسيقى من العلامات المسجلة لديها، على أجهزة مختلفة عبر الإنترنت أو دون اتصال، ولدى الشركة الفرنسية 53 مليون أغنية مرخصة في مكتبتها، وأكثر من 30 ألف قناة إذاعية، و14 مليون مستخدم نشط شهرياً، و6 ملايين مشترك مسجل.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك