تستمع الآن

القبض على سعد لمجرد في فرنسا بتهمة الاغتصاب

الأحد - ٢٦ أغسطس ٢٠١٨

اتهام جديد يواجهه الفنان المغربي سعد لمجرد، خلال وجوده في فرنسا أدى إلى احتجازه في مركز للشرطة لمدة 24 ساعة قابلة للتجديد.

وقالت وكالة الأنباء الفرنسية، إن النيابة العامة الفرنسية أكدت أن سعد لمجرد موقوف في مركز شرطة في سان تروبيه بعدما تقدّمت امرأة ببلاغ ضدّه تتّهمه فيه بالاعتداء عليها جنسيًا عليها في المدينة الساحلية الجنوبية.

وقالت النيابة العامة، إن توقيف لمجرد الملاحق أصلاً في فرنسا بدعاوى اغتصاب أخرى، جرى بناء على شكوى رفعتها ضده امرأة تتهمه فيها بارتكاب أفعال ينطبق عليها الاغتصاب.

وأضافت أن لمجرد أوقف في مقر الشرطة على ذمة التحقيق لمدة 24 ساعة قابلة للتجديد.

يذكر أن لمجرد ملاحق في فرنسا بتهمة اغتصاب شابة تبلغ من العمر 20 عامًا في غرفة فندقية في باريس، وقد وجه إليه القضاء رسميًا في أكتوبر 2016 تهمة الاغتصاب مع ظروف مشددة للعقوبة وأودعه السجن بانتظار محاكمته.

وظل الفنان المغربي خلف القضبان حتى أبريل 2017 حين وافق القضاء على منحه إطلاق سراح مشروطاً بوضعه سوارًا إلكترونيًا، وفي مارس الماضي سمح القضاء للمتهم بالسفر إلى المغرب حيث أطلق أغنيته الجديدة “غزالي غزالي”.

وفي أبريل الماضي أيضا وجه له القضاء الفرنسي، تهمة اغتصاب ثانية بناءً على دعوى تقدمت بها ضده شابة “فرنسية – مغربية” تتهمه فيها بأنه اعتدى عليها جنسياً وضربها وذلك في الدار البيضاء في 2015.

ولم تكن تلك الاتهامات حديثة العهد على الفنان المغربي، حيث اتهمه القضاء الأمريكي في 2010 بـ”الاغتصاب” لكن هذه الدعوى أسقطت لاحقًا.

إعلامي مغربي: سعد مدمن

في السياق ذاته، كتب إعلامي مغربي التفاصيل الرئيسية وراء القبض على سعد لمجرد، مشيرا إلى أنه يعاني من إدمان المواد المخدرة، وكان بحاجة إلى أصدقاء ينصحونه بالبعد عن مثل هذه الأفعال.

وأضاف: “سعد شاب ناجح ولم يلق ما يقوله له ابعد عن ذلك الطريق، ودير عقلك، هو مدمن وكلنا نعرف ذلك، لكن كان محتاج لأصدقاء حقيقيين يقفون بجواره”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك