تستمع الآن

وزارة الثقافة تسعى لتوثيق التراث السينمائي المصري

الإثنين - ٠٩ يوليو ٢٠١٨

أصدرت وزيرة الثقافة الدكتورة إيناس عبد الدايم قرارا بإنشاء أول سجل في تاريخ السينما المصرية، لتوثيق التراث السينمائي المصري بداية من عام ١٨٩٦.

يأتي ذلك فى إطار سعى وزارة الثقافة للحفاظ على التراث السينمائي المصري، والذي شكل على مدى عقود هوية المواطن العربي، وظل مصدرا للثقافة المصرية والعربية، وذلك بحسب الخبر الذي قرأته مارينا محفوظ على مستمعي نجوم إف إم خلال برنامج “كلاكيت”.

وأوضح مستشار وزير الثقافة لشؤون السينما ورئيس المركز القومي للسينما، الدكتور خالد عبدالجليل، إن السجل من شأنه تسجيل تلك المقتنيات والذي يعتبر التوثيق به تصريح لأي من التصرفات الخاصة بهذا المقتني التراثي بما فيها المعارض الداخلية والخارجية، ولكن مع احتفاظ أصحاب التراث بكافة الحقوق المادية والأدبية التي يضمنها ويحميها قانون الملكية الفكرية، وتعهد الدولة بالقيام بكافة الإجراءات اللازمة لحفظ هذا التراث وحمايته وترميمه ورقمنته والحفاظ عليه.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك