تستمع الآن

نجم بوليوود سانجاي دوت يحكي عن أغرب معجبة مهووسة به تركت له ثروتها بعد وفاتها

السبت - ١٤ يوليو ٢٠١٨

رفض نجم بوليوود، سانجاي دوت، قبول هدية مفاجئة من نوعها تلقاها من إحدى معجباته.

وبحسب صحيفة “Mumbai-Mirror” الهندية تركت واحدة من جمهور ومعجبي “سانجاي” تبلغ من العمر (62 عامًا) كل أموالها وممتلكاتها باسم الممثل بعد أن وافتها المنية في 15 يناير، وفقا للخبر الذي قرأته نور السمري، يوم السبت، على نجوم إف إم عبر برنامج “بوليوود شو”.

وبحسب المحامي الخاص بالنجم “سانجاي” ويدعى سوبهاش جادهاف، فإن الممثل صُدم عندما علم ما فعلته المرأة المعجبة وتدعى، نيشي تريباثي.

وأوضح “سوبهاش” بأن “سانجاي” تلقى اتصالًا هاتفيًا من أحد البنوك في الهند الشهر الماضي لإبلاغه بأن السيدة “تريباثي” تركت كل أموالها ومقتنياتها الثمينة باسم النجم، وأجاب “سانجاي” حينها: “ليس لدي فكرة عن الموضوع لم أقابل هذه السيدة وأنا أتنازل عن هذه الأموال”.

وأضاف: “أبلغنا البنك بأننا سنقوم بالإجراءات القانونية اللازمة من أجل لنقل الأموال إلى عائلة تريباتي”.

وتابع حديثه: “كما أننا لم نعرف قيمة المبلغ الذي تركته السيدة لسانجاي”.

وذكرت الصحيفة أن تريباثي توفيت بسبب مرض عضلي، وتركت ورائها والدتها البالغة من العمر 80 عاما وثلاثة من أشقائها.. وعاشت العائلة في شقة في حي راقي في مومباي.

فيما أشار سانجاي في بيان أصدره عقب وفاة المعجبة: “كممثلين، نحن ننتظر من عشاقنا تسمية أطفالهم باسمنا، ومطاردتنا في الشارع، وحتى إعطاء الهدايا لنا. لكن هذا صدمني لن أدع أي شيء لم أكن أعرف نيهي، أنا متأثر جدا ولا أعلم ماذا أفعل”.

يذكر أن دوت كان قد قضى عقوبة بالسجن 5 سنوات، على جرائم إحراز الأسلحة النارية المرتبطة بانفجارات مومباي عام 1993 التي أسفرت عن مقتل 257 شخصًا وإصابة 713 آخرين. وقد أطلق سراحه من السجن في عام 2016.

وطرح مؤخرا في دور العرض السينمائية فيلم يروي قصة حياة سانجاي دوت، من بطولة رانبير كابور، والذي حقق نجاحا كبيرا، حيث حصد إيرادات قوية من اليوم الأول، تجاوزت بالفعل 120 كرور روبية في شباك التذاكر في عطلة نهاية الأسبوع، ويبدو أنه سيستمر في النجاح.

ومن المعروف أنّ فيلم “Sanju” يدور حول قصة حياة الفنان سانجاي دوت الذي اعتُقل لمدة 5 سنوات، على خلفية ضلوعه بتفجيرات إرهابية في مدينة مومباي.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك