تستمع الآن

كيف تلتقط “سيلفي” على طريقة فتحي عبدالوهاب؟

الخميس - ٠٥ يوليو ٢٠١٨

كشف الفنان فتحي عبدالوهاب، عن السر وراء صور “السيلفي” الغريبة التي يحرص دائمًا على التقاطها عبر صفحاته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي سواء “فيسبوك” أو “انستجرام”، مشيرًا إلى أن الأمر جاء بالصدفة.

وأضاف خلال حلوله ضيفًا على برنامج “معاك في السكة” على “نجوم إف إم”، اليوم الخميس، أن “السيلفي” جاء بالصدفة، قائلا: “أول صورة أرتديت فيها نظارة تشبه نظارة عامل اللحام، وهي موضة كانت من خارج مصر وارتديتها وقررت رؤيتها على وجهي وفتحت كاميرا الهاتف والتقطت صورة، ومخدتش بالي ورفعتها على صفحتي، لكن سعدت جدًا بالتعليقات”.

وأكمل فتحي: “أنا بتريق على نفسي أصلا، ووجدت الناس سعدت بهذا النوع من الصور، وأخذت قرار بأني صوري التالية ستكون مثل الصورة الأول، ومن هنا أعلن تنظيم أول دورة لتعلم سيلفي فتحي عبدالوهاب”.

وعن نصائحه لالتقاط الصورة الشهيرة، قال: “أول حاجة تبقى في أقرب منطقة للكاميرا، ثم وجهك ميبقاش كله متصور، وفتحة الأنف تبقى واضحة وصريحة”.

الدراسة الجامعية والعمل النقابي

وأشار فتحي عبدالوهاب، أنه تخرج من كلية تجارة قسم محاسبة بجامعة القاهرة، ثم حصل على ليسانس أداب قسم مسرح من جامعة حلوان، مضيفًا: “المواد في تجارة كانت تِبَكي خاصة أنني مليش في الأرقام”.

وأكمل: “أصدقاء مسرح الجامعة مازالت علاقتي مستمرة معهم”، مشددًا على أنه لا يحب الحصول على أي دور نقابي خاصة أن المسؤولية صعبة جدًا خاصة في نقابة المهن التمثيلية.

وعن أدواره في رمضان، قال: “دور البطولة كان في مسلسلي (عوالم خفية) و(أبو عمر المصري)، بالإضافة إلى مشهد في ربع رومي، بجانب ضيف شرف في مسلسل آخر”.

وعن شخصية “سمير سبوت” التي قدمها في فيلم “بحبك وأنا كمان” مع الفنان مصطفى قمر، قال: “في جيل اتفرج على الفيلم كان خايف من تلك الشخصية، خاصة أنه شخص مختل وخطير”.

وأكد فتحي، أنه إذا عُين لابتكار جائزة جديدة في “نوبل” سيخصص جائزة للأم المصرية، مشددًا على أنها رمز.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك