تستمع الآن

بسبب “المجد لأوكرانيا”.. الاتحاد الكرواتي يقيل أحد أعضاء الطاقم التدريبي ويعتذر لروسيا

الثلاثاء - ١٠ يوليو ٢٠١٨

قرر الاتحاد الكرواتي لكرة القدم، يوم الإثنين، إعفاء اللاعب السابق أوجنين فوكوييفيتش من مهامه كأحد مدربي المنتخب الأول بسبب “مقطع الفيديو الذي انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي” وظهر فيه مع المدافع دوماجوي فيدا وهو يهتف لأوكرانيا عقب الفوز في مباراة ربع نهائي مونديال روسيا 2018 أمام منتخب البلد المضيف.

ونشر الاتحاد الكرواتي بيانا على موقعه الرسمي جاء فيه أنه “بناء على قرار مجلس الإدارة” سحب الاعتماد الخاص باللاعب السابق كأحد أعضاء الجهاز الفني للمنتخب واعفائه من منصبه، وذلك بعد أن فتح الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) إجراء تأديبيا ضده بعد نشر مقطع فيديو بصحبة المدافع دوماجوي فيدا يهتفان فيه “المجد لأوكرانيا”، وفقا للخبر الذي قرأه كريم خطاب عبر برنامج “نجوم روسيا”، يوم الثلاثاء، على نجوم إف إم.

ويحمل هذا الشعار مغزى سياسيا، حيث يستخدمه القوميون المعادون لروسيا بسبب ضمها لجزيرة القرم قبل بضعة سنوات.

وأكد الاتحاد الكرواتي أيضا أن كلا من فوكوييفيتش وفيدا نشرا بيانا اعتذرا فيه علنا للجماهير الروسية وأكدا أن رسالتهما لم تكن تتضمن “أي مضمون سياسي”، كما أبدى فيه المدافع أسفه “لأن بعض ممثلي وسائل الإعلام فسروا رسالتنا بتلك الطريقة”، مشددا على أنها “لم تكن رسالة سياسية”.

وكان الاتحاد الدولي قد أكد أن “لجنة الانضباط التابعة للفيفا أرسلت تحذيرا للاعب دوماجوي فيدا بسبب تصريحاته في مقطع فيديو بعد مباراة كأس العالم فيفا 2018 بين روسيا وكرواتيا”.

وصرح فيدا أيضا في ذلك البيان: “لم نكن نرغب في إهانة أي شخص. أنا سعيد لتحدثي باللغة الروسية، وأعجبتني الضيافة الروسية للمونديال، وأتمنى أن تفهم هذه الرسالة فقط على أنها تعبير عن الامتنان لأصدقائنا في أوكرانيا على دعمهم، ليس في المباراة ضد روسيا بل طوال البطولة”.

ويذكر أن الاتحاد الكرواتي كان قد نشر بيانا آخر يوم الأحد أوضح فيه أن ذلك الفيديو كان ردا على الدعم الكبير الذي تلقاه منتخبه الوطني من قبل المشجعين الأوكرانيين.

وفي نفس الوقت، أوصى البيان لاعبي منتخب كرواتيا والممثلين الآخرين في كرة القدم الكرواتية بالامتناع عن الإدلاء بأية تصريحات يمكن أن يكون لها أكثر من تفسير، مؤكدا رفضه التام لأي تدخل للسياسة في الرياضة.

كما يشار إلى أن فوكوييفيتش وفيدا تزاملا لفترة في فريق دينامو كييف الأوكراني، وهو ما قد يفسر اهتمام المشجعين في هذا البلد بدعمهما ومنتخب بلادهما.

يذكر أيضا أن فوكوييفيتش قال في نفس الفيديو إن “هذا الانتصار مهدى إلى دينامو (كييف) وإلى أوكرانيا. إلى الأمام يا كرواتيا!”.

ورغم أن المقطع المصور لم يزد عن 10 ثوان إلا أنه تسبب في ضجة كبيرة في روسيا بسبب المغزى المعتاد من استخدام تعير “المجد لأوكرانيا”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك