تستمع الآن

البرلمان البرتغالي يُفشل محاولة حظر مصارعة الثيران

الأحد - ٠٨ يوليو ٢٠١٨

اتخذ البرلمان البرتغالي قرارًا بشأن مصارعة الثيران، وهي التي تعد حدثًا صيفيًا ترفيهيًا في البلاد خلال السنوات الماضية، حيث رفض البرلمانيون حظرها.

ووفقًا للخبر الذي قرأه مروان قدري وزهرة رامي عبر برنامج “عيش صباحك” على “نجوم إف إم”، اليوم الأحد، فإن البرلمان البرتغالي صوت بأغلبية ساحقة ضد مشروع قانون لحظر مصارعة الثيران.

كان أحد النواب من حزب “الناس – الحيوان – الطبيعة”، قد تقدم بمشروع قانون لحظر اللعبة في البرتغال، إلا أنه حصل على 31 صوتًا فقط في مجلس النواب المكون من 230 مقعدًا.

من جانبه، تحدث أندريه سيلفا، عضو البرلمان المدافع عن حقوق الحيوان، والذي قدم مشروع القانون، عن اللعبة التي تلقى رواجًا كبيرًا، حيث شدد على أن المصارعة تمثل تعذيبًا للحيوان.

مظاهرات ضد مصارعة الثيران
مظاهرات ضد مصارعة الثيران

ويصر مؤيدو مصارعة الثيران على حقهم الدستوري في الترفيه الثقافي، قائلين إن مصارعة الثيران لها تاريخ طويل في البرتغال.

يذكر أنه في البرتغال لا يتم قتل الثيران في الحلبة على عكس إسبانيا، ولكن يتم ذبحها بعد ذلك.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك