تستمع الآن

اقتراب وصول سفينة تعود للقرن الـ 17 وشهدت أحداث فيلم قراصنة الكاريبي لفرنسا

الأربعاء - ١١ يوليو ٢٠١٨

أوشك المتحف الإسباني العائم على الوصول إلى الشواطئ الفرنسية، وهو عبارة عن سفينة شراعية تم استخدامها خلال القرن الـ17 لنقل الذهب إلى إسبانيا، كما تم الاستعانة بها الفترة الأخيرة لتصوير أحداث فيلم قراصنة الكاريبي.

ويجوب المتحف الإسباني العائم، لعرض الأماكن التي تم تصوير مشاهد الفيلم فيها بالإضافة إلى مجموعة من الصور لتذكير المشاهد بأحداث الفيلم، وذلك بحسب الخبر الذي قرأه مروان قدري على مستمعي نجوم إف إم حلال برنامج “عيش صباحك”.

وبدأت الجولة منذ العاشر من يوليو الجاري وحتى الثامن من أغسطس المقبل، وتتضمن الجولة زيارة العديد من الشواطئ الفرنسية، منها شاطئ فيكامب في 12 يوليو، وشاطئ هونفلور في الفترة من الأول إلى الثامن من أغسطس، ثم شاطئ سان مالو لإعطاء فرصة أكبر لعشاق البحر للاستمتاع بأحداث الفيلم الشهير وهم على الشاطئ.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك