تستمع الآن

بعد عبوره 7 دول بالدراجة الهوائية.. رحالة مصري يصل إلى روسيا لمؤازرة منتخب مصر بعد معاناة طويلة

الأحد - ١٠ يونيو ٢٠١٨

وصل الرحالة المصري محمد نوفل للعاصمة الروسية موسكو بالدراجة الهوائية بعد 64 يوما قضاها على الطريق، من أجل حضور كأس العالم ومؤزارة الفراعنة في المونديال، والتي قطع خلالها 5 آلاف كليو متر، وتعد هذه الرحلة الأولى من نوعها عربيًا وأفريقيًا، برعاية وزارة الشباب والرياضة، والمركز الثقافي الروسي، والاتحاد المصري للدراجات تحت شعار “المونديال بالبدال”.

ومن المقرر أن يحضر ابن نوفل مباريات المنتخب المصري في كأس العالم، حيث من المقرر أن يلتقي الفراعنة مع أوروجواي، يوم الجمعة المقبلة، قبل مواجهة روسيا صاحبة الأرض في التاسع عشر من يونيو الجاري ثم يختتم رفاق هيكتور كوبر مباريتهم في المجموعة الأولى بملاقاة السعودية في الخامس والعشرون من يونيو.

الرحلة استغرقت 64 يوما عبر فيها نوفل خلال 7 دول وهم: “مصر، الأردن، بلغاريا، رومانيا، مولدوفا، وبيلاروسيا ، وروسيا” قاطعا مسافة 5000 كيلو متر في رسالة محبة وسلام من شباب مصر إلى شباب العالم.

ولم تكن الرحلة مفروشة بالورود كما يروي ابن نوفل من اللحظات الصعبة التي مرت عليه ووثقها عبر حسابه الرسمي على موقع “فيسبوك”، وبدأت الأزمات مبكرًا حين وصل إلى مطار عمان متأخرًا عن موعد إقلاع الطائرة ولم يجدها، وظل لساعات في مكانه يخشى أن تكون إشارة من الله بصعوبة التجربة، غير أنه سريعاً ما شعر بالتعويض حينما قضى يومين في الأردن من أجمل الأوقات، حسب قوله.

https://www.facebook.com/ibnnufal/photos/a.373250623025236.1073741830.308590392824593/657678751249087/?type=3&theater

حين وصل إلى رومانيا، اطمئن “نوفل” إلى نجاحه في قطع نصف المسافة بينه وروسيا، الخطوة التالي هي العبور إلى مالدوفا وأوكرانيا أولًا غير أن فوجيء بتعنت تلك الدول ورفض منحة تأشيرة للدخول “قعدت في رومانيا 23 يوما كانوا تقال عليا جدًا مش عارف أتصرف إزاي” هل يعود إلى القاهرة؟ أم يذهب إلى روسيا بالطائرة؟ تلك بدائل يكرهها، صار اليأس قريباً فلجأ إلى قوة “السوشيال ميديا”.

على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك” دونّ “نوفل” الخطوط العريضة لخطواته دون الخوض في تفاصيل، لكن في أزمته الأخيرة قال لمتابعيه إنه يواجه مشكلة كبيرة ويحتاج إلى تدخل من يمكنه المساعدة، وبعد أيام قليلة تحسنت الأمور “إدوني فيزا لبيلاروسيا، ومن هناك أطلع على موسكو”.

https://www.facebook.com/ibnnufal/photos/a.373250623025236.1073741830.308590392824593/657532287930400/?type=3&theater

صورة صلاح

ووصل ابن نوفل إلى الحدود الروسية، لم يصدق حينما تقدم إلى الدولة التي تستضيف تصفيات كأس العالم، لكنه أفاق سريعاً حينما أجرى الأمن تحقيقا صارما معه لنحو 45 دقيقة، عشرات الأسئلة عن تفاصيل حياته “شغلي وأهلي وصحابي وهقعد فين” بدا الوضع مزعجاً حينما اتخذ التحقيق منحنى أخطر “روحت سوريا والعراق، ليك علاقة بالإرهاب” يبدو أنه قد وقع في ورطة، لكن “محمد صلاح” أنقذه.

ولكن أخرج لهم من حقيبته شيء جعلهم يعاملونه بود شديد “صور تذكارية ليا مع صلاح كمشجع عادي، بس قولتلهم إنه صحبي”، تغيرت طريقتهم، هم يعرفون صلاح جيداً ويحترمونه “لقيتهم خلصوا التحقيق واتصوروا معايا وسابوني أمشي”.

وعند عودته إلى القاهرة، يُخطط “نوفل” للعمل على فيلم وثائقي عن رحلته إلى روسيا “وهبدأ في كتاب بيتكلم عن التجربة” لديه العشرات من الحكايات التي يرغب في تمريرها لأبناء جيله والجمهور المصري، أن يمنحهم خُلاصة التجربة ومتعة المغامرة وقيمة الرحلة “دي هتفضل من أحسن الحاجات اللي حصلت في حياتي”.

غالبًا ما بتكون عملية عبوري من دولة لتانية بالعجلة بسيطة وسهلة وفيها أجواء من المرح والسعادة اللي بتخليهم ميركزوش أوي مع…

Geplaatst door ‎Ibn Nufal – ابن نوفل‎ op donderdag 7 juni 2018


الكلمات المتعلقة‎