تستمع الآن

الفنانة نور: والدي أصيب بالعصبية بسبب طريقة قيادتي

الأحد - ١٠ يونيو ٢٠١٨

حلت الفنانة اللبنانية نور، ضيفة على برنامج “التوصيلة” مع تامر بشير، على “نجوم إف إم”، اليوم الأحد، للحديث عن ذكرياتها في عالم قيادة السيارات، وعن نوعية الأفلام التي تحب تقديمها

ويقدم تامر بشير برنامج “التوصيلة” يستضيف فيه النجوم في سيارته ويتحدثون خلال الطريق عن ذكريات النجم وعلاقته بالسيارات ودورها في حياته ومشواره الفني وذكرياته مع الطرق وإظهار جانب مختلف في حياة كل فنان.

وقالت نور، إنها تعلمت قيادة السيارات من خلال والدها وابن خالتها، حيث تعلمت مع والدها إلا أنه أصيب بعصبية كبيرة، مضيفة: “عقب ذلك أكملت تعليم القيادة مع ابن خالتي وكان صبورًا عن والدي، ومن ثم تعلمت بسرعة معه وكنت في عمر 17 عامًا”.

وأكملت: “الطرق في لبنان صعبة جدًا خاصة في فصل الشتاء نظرًا لأنها ضيقة وبين الكثير من الجبال، وتعرضت للكثير من المشاكل بسبب هذا الأمر”، مشيرة إلى أن أول سيارة لها كانت “تويوتا”.

وشددت نور على أن السيارة في حياتها هي للضروة، حيث إنها ليست مهووسة بها، قائلة: “لا أملك هوس السيارات لكن هي وسيلة مواصلات”.

وأكدت أنها تكره الروائح النفاذة، بالإضافة إلى روائح المعطرات القوية، مشددة على ضرورة أن تكون سيارتها نظيفة دائمًا.

وتابعت نور: “أحب أن يجلس بجانبي خلال قيادتي للسيارة، صديقة من أصدقائي وتكون خفيفة الظل، كما أجلس في المقعد الخلفي أبنائي.

ونوهت بأنها ستغلق الباب في وجه أي شخص رائحته سيئة، كما ستوجه مصابيح السيارة القوية إلى أي شخص ممسك هاتفه ويتحدث فيه.

وأوضحت نور أنها تعشق أدوار السير الذاتية الحقيقة مثل الجاسوسية، كما أنها تحب الأفلام التي تتضمن نهاية مفتوحة، بالإضافة إلى فيلم غنائي به الكثير من الاستعراضات الجيدة وغناء.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك