تستمع الآن

ليفربول بقيادة محمد صلاح يبحث عن المجد أمام روما في نصف نهائي أبطال أوروبا

الأربعاء - ٠٢ مايو ٢٠١٨

ينتظر المصريون بشغف شديد، مساء اليوم الأربعاء، صداما قويا بين ليفربول الإنجليزي وروما الإيطالي، الذي كان يلعب به الدوري المصري محمد صلاح، قبل الانتقال للريدز، في مباراة العودة للدور نصف النهائي لدوري أبطال أوروبا، على ملعب الأوليمبيكو بالعاصمة الإيطالية روما.

وكان ليفربول قد حقق الفوز في المباراة الأولى بخمسة أهداف مقابل هدفين على ملعب “آنفيلد”، ما يعني أن روما بحاجة لتسجيل ثلاثة أهداف على الأقل لكي يتمكن من التأهل للمباراة النهائية، وفقا للخبر اذي قرأه خالد عليش، يوم الأربعاء، على نجوم إف إم، عبر برنامج “معاك في السكة”.

ويواجه الفائز من ليفربول وروما نادي ريال مدريد الإسباني، الذي تأهل للمباراة النهائية بعد الفوز على بايرن ميونخ الألماني بأربعة أهداف مقابل ثلاثة في مجموع مبارتي الذهاب والعودة.

ولم يخسر ليفربول أمام روما من قبل في أي مباراة بدوري أبطال أوروبا، حيث التقى الفريقان في أربع مناسبات، فاز فيها ليفربول مرتين وتعادل مرتين.

ويعد هذا هو الظهور العاشر لليفربول في الدور نصف النهائي لدوري أبطال أوروبا، وتمكن الفريق الإنجليزي من تجاوز هذا الدور والصعود للمباراة النهائية في سبع مرات من قبل، ولم يخسر سوى مرتين: أمام إنتر ميلان الإيطالي في موسم 1964/1965 وتشيلسي في موسم 2007/2008.

وهذه هي أول مرة يصل فيها روما للدور نصف النهائي في البطولات الأوروبية منذ 27 عاما، عندما وصل للدور ربع النهائي للدوري الأوربي (كأس الاتحاد الأوروبي بمسماه القديم) في موسم 1990/1991.

وكانت أخر مرة يصل فيها روما للدور نصف النهائي لدوري أبطال أوروبا في موسم 1983/1984.

وشهدت المباراة الأولى تألقا لافتا من اللاعب المصري محمد صلاح، الذي سجل هدفين وصنع مثلهما.

وسجل صلاح في الخمس مباريات السابقة في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم، ليعادل الرقم المسجل باسم أسطورة الفريق ستيفن جيرارد خلال الفترة بين أكتوبر وفبراير 2008.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك