تستمع الآن

عبير صبري لـ”بحب السيما”: هؤلاء نجومي المفضلين.. وحرمت من الأمومة

الأحد - ٢٠ مايو ٢٠١٨

استضافت جيهان عبدالله في البرنامج الرمضاني “بحب السيما” على إذاعة “نجوم إف إم”، الفنانة عبير صبري، للحديث عن أسرارها في عالم الفن.

ويعتمد برنامج “بحب السيما” على استضافة مجموعة من أشهر نجوم الفن، حيث تطرح جيهان على كل نجم مجموعة من الأسئلة على أن يبدأ كل سؤال باسم فيلم، ويحكي الفنان عن مواقف طريفة في حياته تكشف عن جوانب شخصيته المختلفة.

اللي اختشوا ماتوا

وقالت عبير صبري، إن هناك الكثير من الأشخاص ينطبق عليهم جملة “اللي اختشوا ماتوا”، حيث إنك تقابلين الكثير من الأشخاص الذين يرتكبون العديد من الأخطاء ويتعاملون معك بحالة من اللامبالاة أو أنكِ أنتي من ارتكبتي هذا الخطأ”.

وأضافت عبير: “هناك الكثير من الأشخاص تقابليهم في حياتك اليومية، ينطلق عليهم هذا المثل، وتقابلين آخرين يسيئون لكي ويتعاملون على أن الخطأ صدر منك، ومثل هذه الأشياء تضايقني لوهلة لكن أنساها بسرعة لأنني فهمت طبيعة الناس الآن”.

شجيع السيما

وأشارت إلى أن لقب “شجيع السيما” يختلف كل زمن وفترة، حيث إن كل فترة يتغير شكل الجمهور وشكل النجم الموجود.

وأوضحت أن أبطالها المفضلين في السينما المصرية، هم: خالد الصاوي، وكريم عبدالعزيز، ومحمد رمضان، مشددة على أنها تريد العمل مع فنان يمتلك تجربة فنية ملفتة وليس اسم فقط.

الحرمان

وعن “الحرمان”، والأشياء التي حرمت منها، أوضحت: “لا يوجد إنسان على وجه الأرض لم يحرم من شيء لأن القدر يعطيكي أشياء ويأخذ منك أخرى، وفي حياتي هناك أشياء لم تحدث وهي أني أكون ام وميكونش عندي أطفال”.

وتابعت: “لمن أعوض ذلك من خلال أشقائي وأهلي وأصحابي، وهم يعوضوني عن هذا الشيء، كما أنني إذا أحببت شخص بصدر طاقة حنان كبيرة ورعاية ضخمة ولا أشعر أنه أمر موجع”.

عصافير النيل

وقالت عبير: “كل شخص يمر في حياتك هو صاحب رسالة، وأنا أشبه العصافير في حب الحرية، وإذا سمعت النميمة أتوقعي ذلك لكن لا أصدقها إلا على حسب معرفتي بالشخص الذي أساء لي أن على حسب معرفتي الشخصية به”.

عتبة الستات

وعن فيلم “عتبة الستات”، أكدت عبير صبري أن السيدات أعتاب والأماكن أعتاب أيضًا، مضيفة: “كل شخص له طاقة يصدرها للجميع، منها قد تكون إيجابية وأخرى قد تكون سلبية”.

أمبراطورية الشر

وأشارت إلى أنه من الأكيد أن هناك أشخاص بجوارها يحملون طباعًا شريرة، قائلة: “أكيد يحوم حولي أشخاص شريرة مثل كل الناس، وهذا يخلق صراع في الحياة بين الخير والشر”.

وعن أفلامها القديمة المفضلة، أوضحت أنها تحب: أغلى من حياتي، ونهر الحب، وسيدة القصر، وأفواه وأرانب، وبئر الحرمان، وأين عقلي”.

وحول الأفلام التي أدت أدوارًا فيها، قائلة: “أحب أفلام (ستات قادرة، والوالدة باشا، واللي اختشوا ماتوا، وعصافير النيل)”.

لا تقتلوا الحب

وشددت عبير على أن الحب هو الذي يعطي طاقة للحياة، وشعور بالراحة والطمأنينة، مؤكدة: “الحب مش لازم يكون بين الراجل والست، إنما هو شيء صحي جدًا ولا نستطيع العيش بدونه”.

ونوهت بأن الحب يمون من الأشخاص الخاطئين، موضحة: “الحب يموت لو اختيارك لم يكن سليمًا”.

الناجون من النار

وأشارت عبير إلى أن النار في الأرض هي المشاكل والابتلاء والأشياء الأخرى التي لا تريد اختيارها، مشددة على أنها تستطيع عزل نفسها عن الأسباب التي تضايقها.

وعن الجنة، أوضحت عبير: “هي الأشياء الحلوة التي تحلي الحياة”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك