تستمع الآن

شيماء سيف: نصف شباب مصر ركنوا عربيتي

الإثنين - ٢١ مايو ٢٠١٨

استضاف تامر بشير في رابع حلقات البرنامج الرمضاني “التوصيلة”، على إذاعة “نجوم إف إم”، الفنانة شيماء سيف، للحديث عن ذكرياتها في عالم قيادة السيارات ومواقفها الكوميديةز

ويقدم تامر بشير برنامج “التوصيلة”، ويستضيف فيه النجوم في سيارته ويتحدثون خلال الطريق عن ذكريات النجم وعلاقته بالسيارات ودورها في حياته ومشواره الفني وذكرياته مع الطرق وإظهار جانب مختلف في حياة كل فنان.

وقالت شيماء سيف، إنها تعلمت قيادة السيارات من أحد الجيران قبل أن تلتحق عقب ذلك بـ 3 مراكز لتعلم القيادة لكنها لم تتعلم أي شيء.

وأضافت أن أول مرة قادت فيها السيارة تسببت في حادثة كبيرة، قائلة: “بعد كده اتعلمت تعليم ذاتي، حيث إنني كنت في البداية مبعرفش أركن وكنت أسيب السيارة في منتصف الشارع ونصف شباب مصر ركنوا عربيتي”.

وكشفت شيماء سيف عن موقف وأزمة وقعت فيها نتيجة عدم اتقانها العودة للخلف، موضحة: “دخلت شارع غلط وجاءت سيدة أمامي وعشان أنا غلط كان من المفترض أرجع للخلف ولكن لم أكن أتقن ذلك، ورفضت العودة، وظللنا واقفين حتى جاء شاب ورجع بيها”، مشيرة إلى أنها تحب السيارات الكبيرة “الهاتشباك”.

شيماء سيف

اللبان

وأشارت شيماء سيف إلى أن المميز في سيارتها هو وجود “اللبان” بصفة مستمرة، مضيفة: “عشان بدوخ من الطريق وساعات بيحصل حاجات كده فعلى طول محتفظة باللبان في عربيتي”.

وأكدت أن الرائحة التي تعشقها هي “الكريز”، قائلة: “كل الحاجات اللي بشتريها للعربية برائحة الكريز”.

التأخير عن العمل

وتطرقت شيماء إلى موقف طريف جمعها مع سيارتها الجديدة مؤكدة: “كنت لسه مغيرة عربية وجايبة عربية جديدة ورايحة التصوير وفجأة وأنا ماشية الكاوتش فرقع، ووقفت في الشارع مش عارفة أعمل إيه، والناس فتحوا شنطة العربية واكتشفوا أن الراجل اللي اشتريت منه السيارة إداني استبن صغير مش بتاعها وومشيت مثل العرجاء”.

واستطردت شيماء سيف: “مشيت خطوتين وفرقع الكاوتش مرة أخرى، وتركتها وبعتولي عربية للذهاب للتصوير”.

وشددت على أنها ترفض أن يسوق لها أي شخص، موضحة: “مش بعرف أخلي أي شخص يسوق، وأعشق الذهاب للتصوير بسيارتي لأنها تعتبر الفسحة بتاعتي، وبفتح الشباك وأشغل أغاني خاصة على المحور، واستمع إلى الفنان محمد حماقي”.

ونوهت بأنها تحب اللون الفضي في السيارات، قائلة: “أكثر لون أحبه هو الفضي، لكن أول سيارة كانت الأبيض وأنا أهلاوية ومش فاهمة السبب”.

الإضاءة القوية

وكشفت عن توجيه الضوء العالي إلى الأشخاص الذين يعترضون على رزق ربنا، قائل: “أوجه آلة التنبيه إلى اثنين الناس عارفين هما مين”.

وعن الدور الذي تريد أن تؤديه، قالت: “نفسي أعمل دور رقاصة ومش عارفة ليه المخرجين مش شايفني في الدور ده، بس إن شاء الله هييجي وطموحي ملوش حدود”.

وتابعت شيماء سيف: “نفسي ألغي الحدود وأعمل أكشن وإن شاء الله أحمد السقا يكتشفني”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك