تستمع الآن

شاهد.. جنازة لـ”114″ كلبًا إلكترونيًا في اليابان

الإثنين - ٠٧ مايو ٢٠١٨

من المتعارف عليه أن الجنازات تقام للأشخاص المتوفيين أو الحيوانات المتوفية، لكن شركة سوني نظمت جنازة بفعاليات كاملة لمجموعة من الكلاب لكنها كلاب إلكترونية.

وودعت شركة سوني 114 كلبًا إلكترونيًا غير قابلة للإصلاح مرة أخرى داخل أحد المعابد البوذية ويدعى “كوفووجي البوذي” التاريخي في إيسومي، وتم منح كل منها علامة تصف مالكي أسرهم ومكان إقامتهم.

وشارك أكثر من 100 كلب من الروبوتات في تشييع الجنازة في اليابان، وتم تكريم مجموعة من الكلاب الروبوتية من الجيل القديم “Aibo” من إنتاج شركة سوني مع جنازة تقليدية في محافظة تشيبا.

واصطفت الكلاب الـ 114 داخل معبد كوفووجي البوذي التاريخي، حيث كانت الكلاب كلها إصدارات مختلفة من Aibo، بما في ذلك الجيل الأول من كلاب “سوني” التي تم إطلاقها في مايو 1999، ووصفت بأنها أول روبوت مصمم لأغراض الترفيه المنزلي ومجهز بتعلم التكيف وقدرات النمو التي تسمح لكل وحدة لتطوير شخصية فريدة من نوعها.

وبيع أكثر من 150 ألف كلب من التكرارات المختلفة على مر السنين، قبل أن توقف سوني إنتاج Aibo في عام 2006.

ويقال إن الجنازات هي ممارسة تمارسها شركة إصلاح الأجهزة الإلكترونية القديمة A-Fun Co، التي تشجع الناس على إرسال كلاب الروبوت القديمة المكسورة للحصول على الخدمة قبل أن يتم تفكيكها لأجزاء مثل أجهزة تحديد المدى وأجهزة الاستشعار التي تعمل باللمس.

من جانبه، قال نوبويوكي نوريماتسو رئيس “A-Fun”: “نود أن نعيد النفوس إلى أصحابها وأن نجعل من الروبوت آلة للاستفادة من أجزائهم.. نحن لا نأخذ أجزاء قبل أن نحمل جنازة لهم”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك