تستمع الآن

الرمال السوداء.. كنز يدر مليارات الدولارات تنتظره مصر

الخميس - ٢٤ مايو ٢٠١٨

قامت مصر بتوقيع بروتوكول تعاون مع إحدى الشركات الأسترالية للتعاون معها في مجال فصل المعادن الموجودة في الرمال السوداء وذلك لتحقيق أقصى استفادة ممكنة منها.

وأكد الخبراء أن الاستثمار في هذا النوع من المعادن يدر مليارات الدولارات على الاقتصاد المصري سنويا، لذا يجب التوسع في هذه الصناعة والصناعات التحويلية القائمة عليها، حيث يوجد بالرمال السوداء العديد من الفوائد، وذلك من خلال تكريرها وفصل المعادن الموجودة بها.

قال أستاذ هندسة البترول في الجامعة البريطانية في مصر، الدكتور ثروت راغب، إن “الرمال السوداء موجودة في مساحات كبيرة جدا من مصر وتمتد على مساحة 400 كيلومتر، وتوجد في 11 منطقة على مستوى الجمهورية.”

وأضاف راغب أن أبرز أنواع المعادن الموجودة في الرمال السوداء هي المجناتيت والألماتيد والمونازيت، مشيرا إلى أن الرمال السوداء تتكون بسبب الأنهار التي تجرفها معها إلى شواطئ مصر.

وعن فوائد المعادن المستخرجة من الرمال السوداء، قال أن معدن الألماتيد يستخدم في صناعة الأصباغ، بينما يعد معدن المجناتيت مادة خام في صناعة الحديد، كما تضم هذه الرمال معادن مشعة مثل المونازيت، مضيفا أن مصر تمتلك التقنية اللازمة لفصل هذه المعادن عن الرمال.

قال رئيس رابطة المساحة الجيولوجية المصرية، الدكتور حسن بخيت، إن الرمال السوداء تشمل 6 معادن رئيسية ومهمة للعديد من الصناعات التحويلية والمتقدمة، أهمها التيتانيوم والمجناتيد والزيركون والثيريوم (المونازيد)، والمناتيد، والجارنيت، ويدخل كل منها في صناعة تحويلية رئيسة تدر المليارات على اقتصاد مصر.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك