تستمع الآن

يابانية تتعرض للتوبيخ في عملها بعدما حملت “في غير دورها”

الأربعاء - ٠٤ أبريل ٢٠١٨

تعرضت إحدى العاملات اليابانيات للتوبيخ من قبل رئيسها بتهمة “الانتهاك الأناني للقواعد” بعد أن أصبحت حاملا قبل “دورها”.

ووفقا للخبر الذي قرأه خالد عليش، يوم الأربعاء، على نجوم إف إم، عبر برنامج “معاك في السكة” نقلا عن صحيفة تليجراف البريطانية، فإن المرأة التي اكتشفت حملها المفاجئ تعمل في مركز رعاية الأطفال الخاص في محافظة أيتشيي بشمال اليابان.

وأصبح الحمل المفاجئ لهذه السيدة محنة بسبب تعارض توقيت حملها مع “الأدوار” التي رسمها مدير مركز رعاية الأطفال وتسمح للموظفات الإناث بالزواج وإنجاب الأطفال وفقا للأقدمية.

وظهرت محنة الموظفة اليابانية بعد أن كتب زوجها (28 عاما) خطابا يوجز محنتهما إلى ماينيش شيمبون، إحدى الصحف الرائدة في اليابان.

ووصف الزوج كيف شعرت زوجته بـ”القلق” بعدما اكتشفت حملها، قائلا: “كان المدير في مركز الرعاية حدد الترتيب الذي يمكن للعاملات فيه الزواج أو الحمل، وعلى ما يبدو كان هناك قاعدة غير معلنة أنه يجب على العاملات ألا يأخذن (دورتهن) قبل إحدى كبار الموظفات”.

والتقى الزوجان رسميا مع المدير للاعتذار شخصيا عن الحمل، لكن الزوج زعم أن زوجته “وُبخت” بعد ذلك عن “أنانيتها” لمخالفتها لقواعد مركز رعاية الأطفال الذي تعمل به.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك