تستمع الآن

مصر تبدأ في استيراد “السيارات الكهربائية” بشرط

الأحد - ٠١ أبريل ٢٠١٨

خطوة جديدة نحو توسيع سقف الاستيراد في مصر، حيث أصدر وزير التجارة والصناعة المهندس طارق قابيل، قرارًا باستيراد سيارات الركوب المستعملة التي تعمل بمحرك كهربائي “السيارات الكهربائية”.

وشمل البيان الذي أصدره الوزير، استيراد تلك السيارات عدا “الموتسيكلات” شرط ألا تتجاوز عمرها 3 سنوات بخلاف سنة الإنتاج حتى تاريخ الشحن أو التملك.

وأشار الوزير إلى أن هناك قواعد منظمة لاستيراد سيارات الركوب بصفة عامة وهي تقضي بشحن وفتح اعتماد سيارات الركوب خلال سنة الموديل بجانب ألا يكون سبق استخدامها، وهو يعني عدم السماح باستيراد سيارات الركوب المستعملة أو في غير سنة الموديل، إلا أن هناك استثناءً صدر.

طارق قابيل

وعن السبب وراء هذا الاستثناء، أكد الوزير أن ذلك يأتي بهدف تشجيع السوق المحلي نحو التوجه لهذا النوع من السيارات الصديق للبيئة، مشددًا على أنها لا تستخدم أي مصدر من مصادر الوقود سواء “السولار أو البنزين”.

وتتميز السيارات التقليدية بتكلفة مادية قليلة خاصة فيما يتعلق بالوقود أو خدمات الصيانة بجانب الحد من تلوق البيئة وإعفائها من رسوم الجمارك.

وشدد طارق قابيل، على الحرص الذي توليه الوزارة نحو تشجيع صناعة السيارات الكهربائية في مصر، في ظل تدشين أول شبكة شحن وصيانة للسيارات الكهربائية مؤخرًا.

ولفت إلى أن العالم بدأ في الاتجاه نحو تشغيل هذا النوع من السيارات، حيث أعلنت بعض الدول عدم السماح بتسيير السيارات الكهربائية فقط بحلول 2040.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك