تستمع الآن

في واقعة غريبة ومثيرة.. شركة تسمح لموظفيها بتحديد رواتبهم

الخميس - ٠٥ أبريل ٢٠١٨

قدمت شركة كبرى في لندن، في واقعة غريبة ومثيرة، فرصة رائعة لموظفيها، حيث سمحت لهم بتحديد راتبهم الخاص، إضافة إلى التحقق من أجور زملائهم.

ووفقاً لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن شركة “سمارتكس” شجعت موظفيها على تقديم طلبات زيادة الراتب، التي يوقع عليها زملاؤهم، ويقترحون فيها زيادة مناسبة، وإذا كان الموظف غير راضٍ عن اقتراحات زملائه، فيمكنه أن يقدم اقتراحه الخاص به، وفقا للخبر الذي قرأه خالد عليش، يوم الخميس، عبر برنامج “معاك في السكة”.

وقالت إحدى موظفات الشركة، وتدعى أنجيلاين موليت ماركيز: “غالبية الموظفين في الشركة حصلوا على ما طلبوه. موضحة أنها طلبت زيادة بنسبة 12% على راتبها”.

وأكدت الصحيفة، أن الراتب الابتدائي لمهندسي الدراسات العليا في الشركة يبلغ حوالي 45 ألف جنيه إسترليني، ويمكن أن يصل إلى مئات الآلاف لذوي الخبرة والمؤهلات العالية.

وهذه الشركة على ثقة بأن الموظفين السعداء في عملهم هم أكثر إنتاجية، وهي لا توفّر جهدا لضمان رفاههم، وتضع في متناولهم لعبة “بايبي فوت” وألعاب فيديو، في حين تستعين بطهاة يحضرّون لهم أطيب المأكولات.

وتتيح هذه المزايا كلّها للشركة التقدّم على منافسيها لجذب أصحاب الكفاءات. وتندرج هذه الإجراءات ضمن جدل أوسع نطاقا في بريطانيا حول الشفافية والمساواة في الأجور.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك