تستمع الآن

الجلوس لفترات طويلة قد يؤدي لتلف في الدماغ

الخميس - ١٩ أبريل ٢٠١٨

توصلت دراسة حديثة إلى أن الجلوس لمدة طويلة خلال اليوم على المكتب أو قضاء ساعات طويلة في مشاهدة التليفزيون، قد يؤدي إلى حدوث تلف في الدماغ بطريقة تزيد من خطر الإصابة بمرض الخرف.

من المعروف أن أسلوب الحياة المستقر مضر للصحة الجسدية، مما يترتب عليه زيادة نسبة خطر الإصابة بأمراض مختلفة مثل القلب والسكري وحتى الموت المبكر!

ولكن تعد هذه أول دراسة تظهر تأثير هذا النمط من الحياة على الصحة العقلية للإنسان، وذلك بحسب الخبر الذي قرأته رنا خطاب على مستمعي نجوم إف إم عبر برنامج “بنشجع أمهات مصر”.

قام فريق بحثي من جامعة كاليفورنيا بدراسة عينة تتكون من 35 شخصا تراوحت أعمارهم بين 45 و65 عاما، وتم سؤالهم حول عدد الساعات التي يقضونها يوميا في الجلوس على مدار الأسبوع.

وخلال الدراسة خضع المشاركون لفحص دماغي من خلال التصوير بأشعة الرنين المغناطيسي عالي الدقة، لإلقاء نظرة مفصلة على منطقة تعرف باسم الفص الصدغي المتوسطي، وهي منطقة مهمة في تشكيل الذكريات الجديدة.

وتوصل الباحثون إلى أن أولئك الذين يجلسون لعدد ساعات أكثر، كان لديهم هياكل دماغية رقيقة.

وقال الباحثون أنه يمكن أن يكون ترقق الفص الصدغي المتوسطي علامة مبكرة على الانخفاض المعرفي والخرف لدى كبار السن.

وأوضحت الدراسة أن القيام بأنشطة مختلفة والتحرك يمكن أن يكون وسيلة جيدة لمنع الإصابة بالخرف ومرض الزهايمر.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك