تستمع الآن

مع انتشار الظاهرة.. تعرف على 3 تطبيقات تفضح المتحرشين في العالم العربي

الإثنين - ٢٦ مارس ٢٠١٨

مع انتشار واستفحال ظاهرة التحرش في الوطن العربي بدأت بعض المنظمات النسائية للجوء إلى عالم التكنولوجيا لحماية النساء ضد هذه الظاهرة المشينة.

وأحدث هذه الظواهر الإلكترونية هو تطبيق جديد أطلقته جمعية مغربية للدفاع عن النساء يهدف إلى محاربة كل أشكال العنف والاغتصاب والتحرش التي تتعرض لها المرأة في المغرب، ويحمل هذا التطبيق اسم “ما نشوفوش”، وهو الأول من نوعه في المغرب، رغم وجود تجارب سابقة مشابهة في العالم العربي، وفقا للخبر الذي قرأه إيهاب صالح، يوم الإثنين، على نجوم إف إم، عبر برنامج “ابقى تعالى بالليل”.

و”ما نشوفوش” عبارة يلقي بها المتحرش المغربي على مسامع الفتاة الضحية لمحاولة استمالتها للحديث إليه والاستسلام له، لذا قررت جمعية “الاتحاد النسائي الحر” اختيار هذا الاسم بالضبط لكثرة استخدامه.

ويمكن عبر هذا التطبيق التبليغ عن كل أشكال العنف المبني على التمييز الجندري والتنمر ضد المرأة وأذيتها، وطلب المساعدة الضرورية.. ويمكن للضحية طلب العون بالضغط على زر “طلب المساعدة” للاتصال بالجمعية، لتتولى هي التدخل ضد المعتدي.

ويمتاز هذا التطبيق بخاصية تحديد المكان، بشكل يسمح بضبط مكان تواجد السيدة المبلّغة عن حالة التحرش أو الاغتصاب والتفاعل معها بشكل تلقائي، ويرسل إليها جميع حالات العنف التي وقعت في تلك المنطقة، لتقدم بذلك طلب مساعدة، يحوله فريق من المتطوعين والمتطوعات المنتدبين إلى الجهات المعنية بالتحرك رسمياً من أجل معاقبة المتحرش.

وهذا التطبيق ليس الأول من نوعه حيث سبقه عدد من التطبيقات في الدول العربية وعلى رأسها مصر ومن ضمن هذه التطبيقات “صديق الشارع”، الذي يساعد المصريات على اتخاذ إجراءات ضد المتحرشين، بالنصائح التي يقدمها والتي تتضمن التعاملات القانونية ضد المتحرش.

“جرس”

ويقوم هذا التطبيق لضحايا التحرش بإرسال بلاغات عن الحوادث التي يتعرضن لها، مع إرفاق صورة للمتحرش بمجرد ضغطة ويحدد معها المنطقة الجغرافية التي التقطت فيها الصورة، كما يضم البرنامج قائمة بصور المتحرشين وأسماءهم ومناطق تواجدهم.

“يا فضيحتو”

أحد التطبيقات التي تحمل اسم “يا فضيحتو” ويرمز الاسم لفضح المتحرش والتبليغ عن حالات التحرش في شوارع مصر لحظة بلحظة، كما أنه يحدد المتحرشين في المنطقة التي تسير فيها الفتاة بحسب المبلغ عنهم في السابق. كما تنتشر عشرات التطبيقات في بعض الدول العربية الأخرى.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك