تستمع الآن

في الصين.. امتحان للزوجين قبل طلب الطلاق

الخميس - ٠١ مارس ٢٠١٨

حيلة جديدة لجأت لها محكمة في إحدى المقاطعات الصينية، قبل بدء إجراءات الطلاق بين زوجين للتأكد من اتخاذهما القرار النهائي والمصيري بشأن ذلك.

ووفقًا للخبر الذي قرأته زهرة رامي عبر برنامج “عيش صباحك” على “نجوم إف إم” اليوم الخميس، فإن محكمة صينية أجرت فحصًا للطلاق لضمان أن الأزواج الراغبين في الطلاق مستعدون تماما لإنهاء زواجهم.

ويجب على الزوج والزوجة أن يفشلا في الاختبار معًا من أجل الحصول على الطلاق، حيث يشتمل الامتحان على أسئلة تخص الطعام المفضل للزوج، وأعياد الميلاد، والذكريات المحببة لهما.

وأجرى أول زوجين في الثلاثينيات من عمرهما الفحص، لكنهما لم يكملا إجراءات الطلاق لأنهما حصلا على معدلات جيدة في الامتحان.

وأشارت وسائل إعلام صينية، إلى أن الزوجين طلبا الطلاق يوم 14 سبتمبر الماضي، وسجل الزوج والزوجة 80 نقطة و 86 نقطة على التوالي، ولذلك لم يسمح لهما بالطلاق.

ووفقا لإجراءات المحكمة، فإنه يجب على العضوين أن يسجلا أقل من 60 % من أجل الطلاق، بناءً على ما اقترحه القاضي وانغ شيو في محكمة الشعب.

وتنقسم الورقة إلى 3 أجزاء، وتشمل: “ملء الفراغات”، و”سؤال قصير” و “بيانات”، ودرجاتها هي 100، وتتراوح الأسئلة بين المعلومات الأساسية للزوجين مثل أعياد الميلاد لأفراد العائلة، وتواريخ الذكرى السنوية وتفضيلات الطعام.

وتتمحور الأسئلة، مثل متى عيد ميلاد والدي شريك حياتك؟” و “ما هو الطعام المفضل لشريكك؟”، ثم تستمر الأسئلة إلى درجات أصعب وتتطلب إجابات أطول.


الكلمات المتعلقة‎