تستمع الآن

على خطى “كده رضا”.. متهم يستعين بشقيقه التوأم للهروب من السجن

الإثنين - ١٩ مارس ٢٠١٨

هل شاهدت يومًا فيلم “كده رضا” للفنان أحمد حلمي؟.. سيناريو مكتوبًا على ورق تحول إلى حقيقة ليس في مصر وإنما في بيرو، حيث لجأ أحد المتهمين في سجن “بيدراس جورداس” إلى الاستعانة بشقيقه التوأم من أجل الهروب من السجن بطريقة مبتكرة.

كان ألكسندر جيفرسون ديلجادو، قد ألقي القبض عليه قبل عام بتهمتي الاعتداء الجنسي والسرقة، إلا أنه عقب مرور عام على إيداعه في السجن تبادر إلى ذهنه تلك الفكرة، حيث استغل زيارة توأمه له داخل السجن، وقرر تنفيذ خطة الهروب من السجن الذي يعد أحد أشد السجون حراسة في بيرو، إذ استعان بشقيقه لإيداعه السجن بدلا منه.

بدأ الأمر، عام 2017، حيث زار جانكارلو ديلجادو، شقيق المتهم، جيفرسون حاملا معه رسائل من الأصدقاء بالإضافة إلى كمية من الأطعمة، وبدأت الزيارة داخل مكان مخصص للزيارات في السجن، قبل أن يقرر الشقيقان الانتقال سويا إلى زنزانة السجين.

وخدع ألكسندر شقيقه، وقدم له مشروبًا كحوليًا أضيف إليه عقارًا مهدئًا، فشعر شقيق التوأم بالنعاس إلا عندما أفاق وجد نفسه في مواجهة حراس السجن وهم يعتقدون أنه هو شقيقه المجرم، حتى رغم محاولاته توضيح لهم الحقيقة وأنه ضحية شقيقه، إلا أن الحراس لم يصدقونه.

وفي محاولاته المستميتة لكشف صدقه، طالب سلطات السجن بفحص بصماته للتميز بينه وبين المجرم الحقيقي، إلا أن الحراس لم يصدقونه، وفي النهاية عقب اكتشاف الواقعة أكد مسؤولو الشرطة أن هروب ألكسندر جاء بالتخطيط مع شقيقه التوأم، وليس بدهاء المجرم وحده، وتقرر الإبقاء عليه داخل السجن رغم عدم توجيه له تهمة بشكل رسمي.

وتمكنت قوات الشرطة من القبض على المجرم الهارب مرة أخرى في قبضة الشرطة، حيث إنه يستكمل عقوبته في السجن الآن، بجانب عقوبة أخرى بسبب الهروب، وعند الاستماع إلى أقواله برر محاولة هروبه بأنه كان يشتاق لرؤية والدته


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك