تستمع الآن

الموزع يحيي يوسف لـ”مصنع الأغاني”: محمد نور طلب “لو رحنا فين” بعد سماعها في فرح

الأربعاء - ٢٨ مارس ٢٠١٨

قال الموزع يحيي يوسف، إنه تعلم العزف على آلة البيانو منذ الصغر برفقة أشقائه إلا أن تلك الآلة أزادت شغفه أكثر بالموسيقى، حيث دأب على تعلمها أكثر.

وأضاف خلال حلوله ضيفًا على برنامج “مصنع الأغاني” مع فريدة الخادم على “نجوم إف إم” اليوم الثلاثاء، أنه كنت ملتزمًا في الدراسة العادية ولم يدرس في المعهد العالي للموسيقى، قائلا: “كان نفسي اتعلم مزيكا حصل ظروف ودخلت كلية الصيدلة وكانت صعبة جدًا ومكنتش لاقي وقت وحاولت تنمية شغفي بالموسيقى”.

وتابع: “كنت أهتم بالآلات جدًا، خاصة أنني أؤمن أن أي ملحن بداخله موزع، لكنني شعرت برغبة أكثر تجاه التوزيع أكثر من التلحين”.

سهرنا ياليل

وتحدث يحيى عن كواليس التعاون مع الفنانة اللبنانية إليسا في أغنية “سهرنا ياليل” ضمن ألبوم “سهرنا ياليل”، قائلا: “أنا من أكثر المعجبين بها”.

وأشار إلى أنه تعاون مع في أغنية “الحضن” ثم عقب انتهاء التعاون بينهما، طلبت أغنية أخرى لكي تكون أغنية الألبوم الرسمية، موضحًا: “قررنا استحداث موسيقى مختلفة حيث مزجنا الموسيقى الإلكترونية مع الإيقاع المقسوم، وهو ما أعجب إليسا جدًا”.

وأكمل يحيى: “سهرنا ياليل هي آخر أغنية في الألبوم، وكنت أشعر أن أكثر صوت مناسب للأغنية هي إليسا”.

لو رحنا فين

وتطرق الموزع يحيى يوسف، إلى أن أغنية “لو رحنا فين”، هي أول تعاون بينه وبين الفنان محمد نور.

وقال: “الأغنية كانت من توزيعي ثم عرضتها على الملحن محمد يحيى ولاقت إعجابه، ثم قرر أن يغنيها في فرحه، ثم سمعها محمد نور وطلبها”.

وتابع: “كان من المفترض أن تطرح في الأسواق عام 2011 لكن تم تأجيلها نظرًا للظروف في ذلك الوقت”.

في قلبي مكان

وعن أغنية “في قلبي مكان” للفنان محمد محسن، أكد يحيى يوسف أنه على علاقة بمحسن منذ فترة، وخلال عمل الفنان على ألبومه عقد جلسة مع الملحن محمد النادي الذي عرض عليه الأغنية.

وأكمل: “عند سماعي الأغنية اتصلت بمحمد محسن وطلبت منه الحضور لسماعها”، مشيرًا إلى أنه عند سماع الفنان لها أعجبته جدًا.

واستطرد: “في قلبي مكان هي أول أغنية طرحت في الأسواق قبل الألبوم حتى من قبل الدعاية، وكنا نقصد أن تعجب كل الأذواق”.

مبحنلهاش

وتحدث الموزع يحيى يوسف، عن تعاونه مع الفنان مصطفى حجاج في أغنية “مبنحلهاش”، قائلا: “مصطفى في الأغنية دي كان لسه مبتدئ، لكن الفضل في ذلك يعود للمنتج هاني محروس الذي أنتج له ألبومه الغنائي”.

وقال: “في تلك الفترة كنت أجلس في الأستوديو، وقررنا نعمل حاجة بمزيكا مختلفة عن اللون الشعبي”، منوهًا بأنهما يتعاونان سويًا في أغنيتين مقرر طرحهما قريبًا.

نصيبي وقسمتك

وأكد يحيى أن “تتر المسلسلات” مختلف تمامًا في صناعته عن الأغنية العادية، موضحًا: “لازم تبقى عارف قصة المسلسل وما هي الرسالة من وراءه”.

وتابع: “كنا نريد إنتاج موسيقى مختلفة مزيج من الجاز مع الشرقي، وكان الاتفاق على نجم سوبر ستار هو من يؤدي تلك الأغنية، لكن تم الاستقرار على الفنان محمد الصاوي لغناء التتر”.

فرصة أحسن

وكشف الموزع يحيى يوسف عن كواليس التعاون مع الفنان إياد جيان، في أغنية “فرصة أحسن”، مضيفًا: “أول مرة قابلت إياد منذ 7 سنوات، ثم بدأنا العمل على هذه الأغنية”.

وأكمل: “الأغنية من كلمات بهاء الدين محمد، وكنت معجب جدًا بصوت إياد وتفاءلت به، وسجلناها لكنها لم تطرح وقلت إنه عاد حساباته ووجد أنها لا تليق به، لكنني عرفت بعد ذلك أنه يصورها فيديو كليب وبالفعل بعد طرحها لاقت نجاحًا كبيرًا”.

واستطرد يحيى: “نجاح الأغنية له أكثر من عامل هو إعجاب الجمهور بها أو توقيت نزولها المناسب”، مشددًا على أن إياد مجتهد جدًا ويريد أن يظهر أعماله في أبهى صورة.

من ورا الشبابيك

وأكد يحيى يوسف، أن أغنية “من ورا الشبابيك” للفنانين تامر حسني وإليسا من أهم الأعمال التي قدمها في مسيرته الفنية، قائلا: “الأغنية دي كان فيها مفاجأة وهي إني مكنتش عارف أنها دويتو، وكنت شغال على أن تامر حسني هو من سيغني الأغنية فقط”.

وقال: “تامر عندما استقر على هذه الأغنية، وكشف لي عن الفيلم والمشهد الذي ستظهر فيه الأغنية، وطلب أن يكون فيها شكل أوركسترا بالموسيقى”.

وتابع: “كنا نتحدث عن الطبقات الصوتية، ثم تامر أعطاني طبقة صوت مختلفة عن طبقاته التي أعرفها، وبدأنا العمل ثم هاتفني وأبلغني أن الأغنية دويتو مع إليسا”.

فاض بيا

وعن كواليس “فاض بيا” للفنان تامر حسني، قال: “كنت أجلس مع الملحن تامر علي، وعرض عليّ الأغنية وفكرت في انتهاج فكر جديد لها وهو الجيتار الإليكتريك خلال الأغنية”.

وأشار إلى أن تامر عند سماعه الأغنية لاقت إعجابه وأعجب باللحن كثيرًا”، منوهًا بأنه عمل معه في أغنيتين من قبل ثم من المقرر أن يطرح له أغنيتين في ألبومه الجديد.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك