تستمع الآن

“السومو” اليابني يوصي باعتزال المصارع المصري أوسونا أراشي

الأحد - ١١ مارس ٢٠١٨

أزمة حقيقية يمر بها المصارع المصري عبد الرحمن شعلان أو كما يطلق عليه “أوسونا أراشي”، والذي يعد أول مصارع سومو إفريقي الأصل، وأول مصارع مسلم يصل إلى دوري الاحتراف، في اليابان، حيث يواجه شبح الاعتزال بعد خرقه قوانين اللعبة.

وكشف حساب “اليابان بالعربي” على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، عن قرار الاتحاد الياباني للسومو بالتوصية باعتزال مصارع السومو أوسونا أراشي، حيث عقد الاتحاد اجتماعًا للمديرين لمناقشة كيفية التعامل مع المصارع.

كانت النيابة العامة اليابانية، قد قدمت ضده مذكرة اتهام مختصرة في الشهر الماضي حيال خرقه قانون المرور، إذ أنه اتهم بقيادة سيارة دون رخصة سارية 3 مرات خلال شهر يناير الماضي بمحافظة ناغانو وسط اليابان.

وعلى إثر ذلك، أصدرت المحكمة أمرا من محكمة جزئية له بدفع نحو 5 آلاف دولار غرامة، إلا أن الاتحاد قبل مذكرة اعتزاله والتي تم تقديمها قبل اجتماع المديرين.

ووجهت النيابة العامة في اليابان للاعب البالغ من العمر “26 عامًا”، تهمة خرق قانون المرور بسبب قيادته لسيارة دون رخصة خلال شهر يناير بمحافظة ناغانو وسط اليابان، وخلال التحقيق معه أشار المصارع إلى زوجته هي من كانت تقود السيارة لكن الصور التي التقطتها كاميرات الشرطة اثبتتت عكس ذلك.

ولا تسمح قواعد اتحاد السومو الياباني للمصارعين من قيادة السيارات والدراجات النارية حتى في حالة وجود رخصة، بسبب حوادث سير حصلت في السابق.

عبدالرحمن بدأ ممارسة السومو في عمر 16 عامًا بالقاهرة، ثم حصل على لقب البطولة عام 2008، والمركز الثالث في بطولة العالم للشباب عام 2011، ثم انتقل بعدها للإقامة في اليابان.

تمكن المصارع المصري والذي يطلق عليه “عاصفة الصحراء” من الفوز بجميع مباريات بطولة الموسم الصيفي التي أقيمت في عام 2013، وهو أول مصارع عربي إفريقي يحقق هذه النتائج المذهلة ويصل إلى مرتبة الجوريو “ثاني أعلى مراتب السومو” ليتأهل لبطولة ناغويا في فئة “السيكي توري” أي فئة المراتب العليا.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك