تستمع الآن

مقتنيات للملك توت عنخ آمون ستعرض لأول مرة في المتحف المصري الكبير

الخميس - ٠١ فبراير ٢٠١٨

جهد كبير يبذله مجموع كبيرة من خبراء الترميم بوزارة الآثار، للانتهاء من أعمال ترميم مجموعة من المقتنيات الشخصية إلى الملك الفرعوني توت عنخ أمون، ستعرض لأول مرة في المتحف المصري الكبير.

ووفقًا للخبر الذي قرأه مروان قدري وزهرة رامي في برنامج “عيش صباحك” على “نجوم إف إم” اليوم الخميس نقلا عن “سكاي نيوز”، فإن المقتنيات التي من المقرر أن تعرض للمرة الأولى أمام الزائرين، تشمل: ملابس وأحذية وأثاثا معظمه إما مصنوع من الذهب أو مطلي بالذهب، وطائر، وبجعة، وبجعة أخرى ترقد على بيض.

وعن البجعة التي ترقد على البيض، فإن خبراء قالوا إنها كانت تستخدم لأغراض تربوية بهدف المساعدة في تعريف توت عنخ أمون بعالم مملكة الحيوان.

من جانبه، أكد مدير عام الشؤون الفنية للترميم بالمتحف المصري حسين كمال أن مقبرة الملك الذهبي تعد الوحيدة التي تم اكتشافها وفيها تنوع كبير في القطع الأثرية والخامات والمواد الأثرية.

وأشار إلى أنه أطلق عليه الفرعون الذهبي لأن معظم الآثار يا إما ذهبية يا إما مُذهبة أو عليها طبقات من الذهب.

يذكر أن المتحف المصري سيفتتح جزئيًا أواخر العام الجاري، حيث يكتمل البناء بشكل نهائي في 2022.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك