تستمع الآن

“عيش صباحك”.. اليوجا لمكافحة “السرطان”

الإثنين - ٠٥ فبراير ٢٠١٨

تعد اليوجا من الرياضات المهمة لصحة الإنسان، حيث تساعد على الشعور بالراحة النفسية والتخلص من ضغوطات العمل، إلا إنه مع عجز الطب الحديث عن إيجاد علاج للسرطان، فإن ضحايا ذلك المرض يبحثون عن طرق بديلة للعلاج منه.

ووفقًا للخبر الذي قرأه مروان قدري وزهرة رامي في برنامج “عيش صباحك” على “نجوم إف إم” اليوم الإثنين، فإن الأطباء يتفقون على أن رياضة اليوجا هي العلاج البديل الأكثر فعالية لمواجهة السرطان، حيث إن ذلك المرض تقسم فيه الخلايا البشرية بشكل لا يمكن السيطرة عليه وتشكل ورمًا يؤثر على عمل الخلايا الطبيعية.

وشرح خبراء اليوجا، كيفية تأثير السرطان في عمل خلل داخل خلايا الجسم، قائلين: “السبيل الوحيد لوضع الأمور في نصابها هو القضاء على تلك الاضطرابات وتخفيفها عن طريق ممارسة تلك الرياضة”.

واستحدثت رياضة ‘ اليوجا نيدرا” وهي ممارسة نوع من رياضة اليوجا، وهي فعالة في محاربة السرطان، حيث يبدأ المريض في الاستلقاء على الأرض مع حركات معينة لليدين والجسم، بهدف استرخاء جميع أجزاء الجسم.

ويقول مؤيدو رياضة اليوجا، إن ذلك النوع قد يسكت الورم مؤقتًا، فيما تنظم بعض المراكز جلسات يوجا لمرضى السرطان الذين يخضعون للإشعاع والعلاج الكيميائي في العديد من المستشفيات، حيث إن تقنيات الاسترخاء تقلل من الآثار السامة للأدوية المستخدمة في العلاج الكيميائي.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك