تستمع الآن

شاهد: السورية منال تخطف قلوب جمهور حكام “ذا فويس” بنسخته الفرنسية

الثلاثاء - ٠٦ فبراير ٢٠١٨

نجحت الفتاة السورية الفرنسية منال في جذب اهتمام عالمي بصوتها وطلتها في برنامج “ذا فويس” بنسخته الفرنسية، في حلقة السبت الماضي.

وأثناء الجولة الثانية من مرحلة “الصوت وبس”، اعتلت الطالبة في إحدى الجامعات الفرنسية، منال، خشبة المسرح بحجابها “العصري”، وبدأت بأغنية “هلليلويا” الشهيرة للمغني ليونارد كوهين، فكانت “اللفة” الأولى من قبل أحد أعضاء اللجنة، ومن ثم تابعت منال أغنيتها بأنشودة باللغة العربية عنوان “يا إلهي”.

وعلى الرغم من أن أعضاء اللجنة لم يفهموا طبعاً الكلمات إلا أنهم أبهروا بصوتها الساحر، فكانت “التفافة” رباعية منهم جميعاً.

وأعربت منال في فيديو تعريفي بها ضمن البرنامج أنها تعشق الموسيقى، وأنها لطالما كانت تدرك أنها ولدت لذلك، لكنها أرادت أن تثبت عبر اشتراكها في برنامج “ذي فويس” لعائلتها مدى حبها للأنغام.

ومنال تعرف عن نفسها على أنها “فرنسية من أب سوري – تركي وأم مغربية – جزائرية”، ولدت في مدينة بوزانسون قبل 22 عاماً.

وتؤكد أنها مسلمة، وتوضح أن غطاء رأسها الذي أثار فضول المشاهدين هو “نوع من الحجاب العصري”، على حد تعبيرها، مضيفة: “هو جزء من إطلالتي.. لن تروني أبداً من دونه.. يمكن تقديمي على أنني منال الفتاة مع غطاء الرأس”.

وتكمل منال حالياً دروساً عليا لتصبح معلمة لغة إنجليزية، كما أنها تعمل في حضانة مدرسية، حيث إنها “تحب الأطفال كثيراً”.

https://www.instagram.com/p/BeDn7TgAQ7U/?utm_source=ig_embed

ومنال ليست “جديدة” على بعض متابعي الفنانين الهواة بفرنسا، حيث لها صفحة على “يوتيوب” يتابعها فيها 16 ألف شخص، وأخرى على “إنستغرام” بها 26 ألف متابع. وتنشر منال من خلال هاتين الصفحتين مقاطع فيديو لأغنيات من تأديتها، تنال إعجاب المئات. وهاتان الصفحتان هما ما لفت أنظار فريق إعداد البرنامج لمنال.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك