تستمع الآن

شاهد.. اكتشاف 8 مقابر أثرية تضم 1000 تمثال و40 تابوتًا في المنيا

الأحد - ٢٥ فبراير ٢٠١٨

كشف أثري ضخم أعلن عنه وزير الآثار خالد العناني في منطقة ملوي بمحافظة المنيا، حيث أعلن اكتشاف جبانة ترجع إلى نهاية العصور المصرية القديمة وبداية العصر البطلمي.

وأكد وزير الآثار، أن الجبانة تقع في منطقة آثار الغريفة وتقع على بعد 6 كيلومترات شمال منطقة تونا الجبل، وهي عبارة عن 8 مقابر أثرية، موضحًا أن البعثة عثرت على مجموعة مقابر خاصة بكهنة الإله تحوت وهو المعبود الرئيسي للإقليم الـ 15 وعاصمته مدينة الأشمونين.

وتابع: “المقبرة تضم 13 دفنة عثر بداخلهم على عدد كبير من تماثيل الأوشابتي التي صنعت من الفيانس الأزرق، منها أكثر من 1000 تمثال كامل ومئات أخرى مكسورة في أجزاء”، مشيرًا إلى أن إحدى المقابر تخص أحد كبار كهنة تحوت وكان يحمل لقب عظيم الخمسة وهو أحد الألقاب التي كان يلقب بها كبار كهنة “تحوت” بالأشمونين.

واكتشفت البعثة 40 تابوتًا من الحجر الجيري، واتخذ بعضها شكلا آدميًا وزينت بنقوش هيروغليفية، كما عثر على 4 أواني من الألبستر ذات أغطية على هيئة أبناء حورس الأربعة، كما حفر عليها كتابات لاسم صاحبها وهو “جحوتى اير دي إس” أحد كبار الكهنة.

وتمكنت البعثة من اكتشاف مقبرة عائلية تضم توابيت ضخمة مختلفة الأشكال والأحجام، وتتضمن كمية من تماثيل الأوشابتي تحمل أسماء وألقاب أصحابها، إضافة إلى مجموعة من القطع الأثرية الجنائزية.

كانت وزارة الآثار، قد أشارت إلى أن عام 2017 هو عام الاكتشافات بعد العثور على عدد كبير من المقابر والتماثيل الفرعونية في عدد كبير من المحافظات.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك