تستمع الآن

تقلل الذكاء وتصيب القلب.. مخاطر جسيمة لـ”المكاتب الواقفة”

الأحد - ٢٥ فبراير ٢٠١٨

كشفت دراسة أجراها باحثون في جامعة كيرتي الأسترالية، عن أضرار الاعتماد على المكاتب “الواقفة” أو “المرتفعة” التي تتجه إليها بعض الشركات خلال الآونة الأخيرة.

ووفقًا للخبر الذي قرأه مروان قدري وزهرة رامي في برنامج “عيش صباحك” على “نجوم إف إم” اليوم الأحد، فإن المكاتب المرتفعة وجد تأثيرها الضار على الموظف إذ إنها تؤثر على قدرته العقلية.

وأشار الباحثون إلى أن بعض الشركات والمؤسسات في الفترة الأخيرة اتجهت للاعتماد على المكاتب الواقفة، إلا أن الأدلة التي اكتشفت تمهد لوقوع أضرارا جسيمة على الموظفين، مشددين على ضرورة تجنبها حفظًا على سلامتهم.

وأجريت دراسات على 20 مشاركًا يعملون في مكاتب “واقفة” لمدة ساعتين متواصلتين، حيث خلصت النتائج إلى زيادة في آلام الطرف السفلي ونقص في القدرات العقلية للموظفين.

ونوه العلماء والباحثون المشاركون، بأن المكاتب الواقفة تعد هي المسؤولة عن تورم الأوردة، وتعرض البعض لخطر الإصابة بأمراض القلب.

وأكد الباحثون أن المكاتب الواقفة هي المسؤولة عن تورم الأوردة، والتي يمكن أن تعرض لخطر الإصابة بأمراض القلب.

وكشف المشاركون في الدراسة عن عدم الشعور بالراحة في أطرافهم السفلية خصوصا بعد مرور فترة طويلة على وقوفهم.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك