تستمع الآن

“القيلولة” تقوي الذاكرة وتتفوق على مفعول “الكافيين”

الخميس - ٠١ فبراير ٢٠١٨

يلجأ الأغلبية العظمى من الأشخاص على مستوى العالم إلى تناول الشاي والقهوة للحصول على الانتعاش خاصة لما تحتويه هذه المشروبات على مادة الكافيين التي تمنح الجسم نشاطًا كبيرًا.

وقالت رنا خطاب في برنامج “بنشجع أمهات مصر” على “نجوم إف إم” اليوم الخميس، فإن دراسة جديدة نقلتها صحيفة “ديلي ميل” كشفت عن طريقة للحصول على انتعاش أفضل من الكافيين وهي “القيلولة” بعد الظهيرة.

ونوهت الدكتورة نيكول لوفاتو زميل أبحاث ما بعد الدكتوراه من معهد أديلايد للصحة، بأهمية وجود قيلولة بعد الظهر بدلا من القهوة أو الشاي، لما لها من آثار جانبية منها الأرق وعدم النوم الجيد خلال الليل.

ووجدت الأبحاث أيضًا أن أولئك الذين يأخذون قيلولة بانتظام يشعرون بانتعاشة أكبر من أولئك الذين يأخذون قيلولة فقط في بعض الأحيان.

ولفتت لوفاتو إلى أن نحو 50% من الناس يحصلون على قيلولة مرة واحدة في الأسبوع على الأقل.

وتابعت: “القيلولة ليست مفيدة فقط لأنها تجعلنا نشعر بأننا لا نريد النوم وأكثر يقظة، لكن أنها تحسن الأداء المعرفي، وتقوية والذاكرة”.

وأوضحت أن قيلولة قصيرة تتراوح من 10 إلى 15 دقيقة يمكن أن تحسن بشكل كبير اليقظة والأداء المعرفي والمزاج بعد الاستيقاظ، وتستمر الفوائد عادة لبضع ساعات.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك