تستمع الآن

وداعا لصوت “الشخير”.. تطوير سرير ذكي يمنعك من هذه العادة ليلاً

الثلاثاء - ٠٩ يناير ٢٠١٨

أعلنت شركة أمريكية عن تطويرها سريرًا ذكيا جديدا يمكن ضبط نفسه تلقائيًا لمنع الشخص النائم من إصدار صوت “شخير” وإزعاج الآخرين، بالإضافة إلى توفير أقصى قدر من الراحة للنوم السليم.

ووفقا للخبر الذي قرأه مروان قدري وزهرة رامي، يوم الثلاثاء، على نجوم إف إم، عبر برنامج “عيش صباحك”، فمن المقرر أن يتم الكشف رسميًا عن السرير الذكي الجديد خلال معرض المنتجات الاستهلاكية CES 2018 المنعقد في مدينة “لاس فيجاس” الأمريكية.

وقال شيلي إباتش، الرئيس التنفيذي لشركة “سيليكت كومفورت”: “نحن اليوم متحمسون للكشف عن مستقبل جديد في عالم النوم، فالسرير الذكي وهو منتج ثوري يعيد تعريف ما يتوقعه الناس من سريرهم، كما أنه يوفر الراحة للشريكين معًا وليس فردا واحدا فقط”.

ويوفر السرير الراحة من خلال ضبط التنفس طوال الليل، بالإضافة إلى العمل على إعادة ضبط النفس ليناسب أوضاع النوم المتغيرة لكل شريك، وهو مجهز أيضًا مع تقنية الكشف عن الشخير التلقائي، وقاعدة قابل للتعديل.

ويقوم السرير بتتبع نمط النوم الخاص بصاحبه، ويعدل شكل المرتبة بصورة أوتوماتيكية تلائم جسد النائم، كما يختار الوقت الأمثل لإيقاظه.

وعندما يبدأ النائم بالشخير، فإن السرير يرفع منطقة الرأس لبضع درجات، بصورة تمكن النائم من التنفس بسهولة أكثر، وفق ما ذكرت صحيفة “تلغراف” البريطانية.

كما يقوم الفراش، الذي من المتوقع أن يطرح في الأسواق خلال العام الجاري، بتدفئة منطقة القدمين لدى النائم، ليمنحه قدرا أكبر من الراحة ويساعده على الاسترخاء.

هذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها تطوير أدوات ذكية للتغلب على مشكلة الشخير التي يعاني منها أغلب سكان العالم، بل تم طرح وسادة وسرير وأجهزة مختلفة لها نفس الهدف من قبل.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك