تستمع الآن

نقل تمثال رمسيس الثاني لـ”المتحف الكبير”.. ومسار خاص لوصوله

الأربعاء - ٢٤ يناير ٢٠١٨

من المتوقع أن يتم الافتتاح الجزئي للمتحف المصري الكبير على نهاية عام 2018، حيث استعدت وزارة الآثار لنقل عدد من التماثيل الفرعونية إلى هناك تمهيدًا للافتتاح.

وأشارت وزارة الآثار، إلى أنها ستبدأ في نقل تمثال رمسيس الثاني إلى البهو الرئيسي للمتحف المصري الكبير، غدًا الخميس، تمهيدًا لافتتاح المتحف نهاية 2018، حيث تبدأ المراسم الساعة الثامنة صباحًا.

ويحضر احتفالية نقل التمثال، عدد من الوزراء والسفراء، حيث تبدأ المراسم في العاشرة صباحًا ويصل للمتحف الكبير في الساعة الحادية عشر صباحًا، يعقبها كلمة من وزير الآثار الدكتور خالد العناني.

ومن المقرر أن ينقل التمثال من مكانه الحالي بميدان الرماية لمسافة 400 متر داخل بهو المتحف المصري، حتى يصبح أول تمثال أثري يستقبل الزائرين في المتحف.

وبدأ خبراء الآثار والترميم، في إزالة التغطية والأعمدة من التمثال، وفصحه والتأكد من أنه بحالة جيدة، بجانب عمل طبقة للحماية على وجه رمسيس الثاني وبعض الأماكن بجسم التمثال.

واتجهت شركة المقاولون العرب، إلى تنفيذ مسار خاص للتمثال حيث تتحمل التربة وزنه الذي يبلغ 83 طنًا، بهدف تفادي عدم حدوث خفض في منسوب التربة.


الكلمات المتعلقة‎