تستمع الآن

كيفية التعامل مع غيرة أبنائك من بعضهم

الأحد - ٢٨ يناير ٢٠١٨

استضافت سارة النجار عبر برنامج “بنشجع أمهات مصر” على “نجوم إف إم” اليوم الأحد، لايف كوتش مريم موسى، للحديث عن التربية السليمة للأطفال.

وقالت مريم موسى، إن الثقة هي العامل الأساسي للتربية بين الأهل وأطفالهم، مشيرة إلى أنها تسمح بوجود حديث جيد بين الطرفين.

وأوضحت أن الأطفال تعاني من خلل إذا استقبلت رسائل مختلفة من الأب أو من الأم، مضيفة: “لا بد من وجود توازن في الرسائل حتى لا يصاب الطفل بالتشتت، فإذا كان الوالد يقسوا عليهم في بعض الأحيان على الأم أم تعطي لهم قليلا من العاطفة”.

الغيرة بين الأخوة

وعن أزمات غضب الأخ الكبير من الصغير، ووقوع مشادات بينهم بسبب الغيرة، قالت إن الحل يكمن في معرفة الأب والأم لشخصية كل فرد على حدة والتعامل معها على ذلك، مضيفة: “مش معنى أنهم اختلفوا إنهم مش بيحبوا بعض، لكن لا بد على الأهل أن يحاوروا أبنائهم، لأن يمهد لكل شخص أن يعبر عن نفسه بطريقة قوية”.

وشددت على أنه يجب سماع مشاكلهم جيدًا ومعرفة أسباب الغضب والعمل على التعافي منه.

وأشارت مريم موسى، إلى أن تربية الثقة عند الأطفال الصغار مهمة جدًا لأنه هي ما ينشأ عليها في الكبر، قائلة: “التربية هي بناء شخصية متكاملة”.

وأضافت: “يجب معرفة هل نريد الطفل أن يكون صاحب قرار أم يضع أهدافًا لنفسه ومن ثم تحقيقها”.

النقد اللاذع

وشددت على خطورة النقد المستمر للأطفال، لما له من تأثير سلبي على شخصية الطفل.

وأوضحت أن النقد اللاذع يزعزع من ثقة الطفل في إمكانياته ما يؤري إلى صعوبة في تحقيق الطموحات، موجهة نصيحة للأهل بضرورة وجود تشجيع مستمر منهم لأطفالهم من أجل استعادة تلك الثقة وزيادتها.

وتابعت: “ثقة الطفل في نفسه يكسبها على مقدار الحب الذي يحصلون عليه من الأهالي”.

ونوهت بأن العقاب يؤثر عليهم ويزرع فيهما الخوف ويزيد من العصبية لديهما، لذا فإن السبيل لذلك هو ضمان عدم تعرض الطفل لأزمات أو أضرار تؤثر على شخصيته أو نفسيته.

ونبهت لايف كوتش مريم موسى على أهمية الصفات الإيجابية التي يجب زرعها في الأطفال، والعمل على اكتسابهم الثقة وعدم عزلهم عن المجتمع الخارجي.

وأكملت: “يجب تمرينهم جيدًا على التشجيع واكتساب قراراتهم بأنفسهم وفتح المجال أمامهم، وهذه هي التربية الصحيحة”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك