تستمع الآن

ظهور هيلاري كلينتون واكتساح برونو مارس.. تعرف على ما فاتك في “الجرامي”

الإثنين - ٢٩ يناير ٢٠١٨

انتهت فجر اليوم، فعاليات توزيع جوائز “الجرامي” في دورتها الـ 60، والتي عقدت في مدينة نيويورك بالولايات المتحدة الأمريكية، وكرم فيها مبدعي الموسيقي، كما شهد الحفل العديد من اللقطات المميزة.

هيلاري كلينتون

ظهرت خلال الحفل المرشحة الخاسرة في انتخابات الرئاسة الأمريكية هيلاري كلينتون خلال فيديو أذيع خلال الحفل، إذ قرأت من كتاب “الغضب والنار.. دونالد ترامب داخل البيت الأبيض”، الذي يسرد عدة وقائع مثيرة بشأن الرئيس الأمريكي، وبعض الأحداث داخل السلطة الأمريكية والذي حاول ترامب منعه.

وقرأت هيلاري مقطعًا خلال الحفل: “لقد كان خائفا من أن يجري تسميمه، وهو الأمر الذي دفعه لتناول وجبات ماكدونالدز، لأن أحدا لا يعرف أنه سيأتي، كما أن الطعام جهز بأمان”.

وظهرت هيلاري على الجمهور، بطريقة مميزة حيث وضعت الكتاب أمام وجهها قبل خفضه لقراءة تلك الفقرة، وهو ما تبعه عدد من المشاهير مثل سنوب دوج، ودي جي خالد، وكاردي بي.

وقال أحد منتجي الفيديو، إنهم ذهبوا إلى أنه تم تسجيله من أسبوعين، وبحثوا في عدة فقرات مختلفة داخل الكتاب قبل أن يستقروا على الجزء الخاص بماكدونالدز.

برونو مارس

كانت ليلة توزيع جوائز “الجرامي”، مميزة للفنان الأمريكي برونو مارس الذي سيطر على جوائز الحفل الذي أقيم في نيويورك.

وخطب برونو، الأضواء بحصوله على جائزة أغنية العام (That’s What I Like) متفوقًا على ديسباسيتو للويس فونسي في مفاجأة كبيرة خاصة أن الأخيرة أحدثت ضجة كبيرة في العالم، وبلغت نسبة مشاهداتها على موقع “يوتيوب” 4 مليارات و418 مليون مشاهدة، فيما حصدت أغنية مارس على مليار و152 مليون مشاهدة فقط.

كما حصل على جوائز: ألبوم العام عن 24K Magic، وأفضل أغنية R&B عن That’s What I Like، وأفضل أداء R&B عن That’s What I Like، وأفضل ألبوم R&B عن 24K Magic، وتسجيل العام عن 24K Magic.

ورود بيضاء

عقب ارتداء نجوم الفن العالميين، الملابس السوداء في حفل توزيع جوائز “الجولدن جلوب” اعتراضا على التحرش الجنسي في هوليوود، اتجه نجوم الفن خلال حفل توزيع جوائز “الجرامي” إلى ارتداء وردة بيضاء على ملابسهم للتضامن مع ضحايا التحرش.

وارتدت ليدي جاجا وعدد كبير من المشاهير ورود بيضاء على السجادة الحمراء في “الجرامي” لإظهار تضامنهم مع حملة Me Too، والوقوف ضد سوء السلوك الجنسي.

كندريك لامار

تمكن الفنان كندريك لامار من حصد جائزة أفضل أغنية راب عن “Damn”، حيث أشار عقب تسلم الجائزة إلى أن الأغنية كان له مغزى، إذ ناقشت قضية قبيلة تدعى كويست.

وشكر لامار عق بالحصول على الجائزة، مغني الراب الذي ألهمه: “جاي زي”، و”بوف دادي”، مضيفًا: “هؤلاء الرجال يرونني اللعبة من قريب ومن بعيد”.

كما حصد لامار مع النجمة ريهانا على جائزة جرامي أفضل تعاون في عمل راب عن أغنية LOYALTY وذلك في حفل توزيع جوائز الجرامي.

كاميلا كابيلو

خلال تقديم جوائز “الجرامي” وقبل تقديم فرقة U2، وجهت المغنية كاميلا كابيلو رسالة إلى كل المهاجرين غير الشرعيين والأطفال في أمريكا، قائلة: “الليلة وفي هذا المكان الممتلئ بصناع الموسيقى من المهاجرين (الدريمرز) يجب أن نتذكر أن هذه البلد التي بنيت عن طريقهم، والدي جاء معي إلى هنا من دون أي شيء لكنه كان مسلحًا بالأمل، وهو ما علمني العمل بجد وعدم الاستسلام أبدًا.

وتابعت كاميلا: “أنا فخورة بأنني “كوبية مكسيكية”، وولدت في شرق هافانا، والآن أنا أقف هنا، أنا فقط أنتمي لهم، هؤلاء الأطفال بحاجة إلى القتال والنضال لهم”.

يذكر أن “الدريمرز” هم طائفة من المهاجرين غير الشرعيين الطامحين للحصول على الجنسية الأمريكية، وتتراوح أعمارهم بين 16 و 35 عاما وجاءت الغالبية العظمى منهم من المكسيك، على الرغم من وجود غالبية منهم ولدت في أمريكا الوسطى والجنوبية وآسيا ومنطقة البحر الكاريبي، ويبلغون 800 ألف شخص.

وسن تشريع في أمريكا يسمى “قانون الحلم” وعرض عام 2001 والذي هدف أن يعطيهم الجنسية الأمريكية، كما وعدهم باراك أوباما بذلك، إلا أنه عندما جاء ترامب رئيسًا رفض ذلك.


الكلمات المتعلقة‎