تستمع الآن

رئيس “حماية المستهلك”: مهلة الـ14 يومًا قد تتغير في القانون الجديد.. ولدينا 51 ضبطية قضائية

الثلاثاء - ١٦ يناير ٢٠١٨

حل اللواء عاطف يعقوب رئيس جهاز حماية المستهلك، ضيفًا على برنامج “تعالى اشرب شاي” مع مراد مكرم على “نجوم إف إم”، للحديث عن طبيعة عمل الجهاز، وأبرز المواضيع التي تشغل المواطن المصري.

وأشار يعقوب إلى أن ولد في محافظة القاهرة، وتلقى تعليمًا حكوميًا، قائلا: “درست في مدارس حكومية وكان لا يوجد ما يسمى بالتعليم الخاص”.

وأوضح أنه التحق عقب ذلك بكلية الشرطة ثم عقب التخرج عمل بقسم المعادي، حتى أصبح مدير مكتب مساعد وزير الداخلية، ووكيل أول نيابات مرور القاهرة، ورئيس نيابات مرور القاهرة.

وأضاف اللواء يعقوب، أنه أصبح عقب ذلك مفتشًا في فرقة مصر الجديدة، وأنشأ إدارة الطرق والمنافذ في مديرية أمن القاهرة، حتى حصل على درجة لواء بالداخلية، موضحًا: “في نفس اليوم أصبحت مستشارًا لوزير البيئة، ثم مسؤولا عن خدمة المواطنين في الوزارة، ورفع قدرات التفتيش البيئي، وعقب ذلك أصبحت مستشار وزير النقل للبيئة، وقمت بعدة دراسات عن العائد البيئة والتنموي وإنشاء مناطق لوجيستية”.

واستطرد رئيس جهاز حماية المستهلك: “عقب 25 يناير كنت مستشارًا مع وزير النقل، وانتهت علاقتنا مع الوزارة، إلا أن جودة عبدالخالق وزير العدالة الاجتماعية في ذلك الوقت طلب مني العمل معه كمستشار أول، وكانت فترة صعبة جدًا لما فيها من أحداث كثيرة”.

وأكمل يعقوب: “تحدثت معه على أهمية جهاز حماية المستهلك، وأهمية أن يتولى الجهاز رجل قوي قادر على السير به للأمام”، موضحًا أن الجهاز انشأ عام 2006 بقانون رقم 67.

مفهوم حماية المستهلك

وتحدث عاطف يعقوب عن المعنى الرئيسي لـ”حماية المستهلك”، مشيرًا إلى أنه أي سلعة أو خدمة لا يشوبها عيب أو نقص بغرض الاستخدام الشخصي أو العائلي، مثل شراء سيارة أو ثلاجة، وبالتالي أصبحت تلك الممتلكات شخصية.

ولفت إلى أن ماهية عمل الجهاز تكمن في حماية الاستخدامات الشخصية للمستهلك، ومساعدته إذا وجد أي منتج تالف لأسباب تصنيعية، مضيفًا أن القانون القديم يتكون من 24 مادة، وهناك زيادة في المواد في القانون الجديد.

القانون الجديد لـ”حماية المستهلك”

وتابع يعقوب: “في القانون الجديد من الممكن أن تتغير مهلة الـ 14 يومًا للاسترداد، وخلال الضمان فإن الشركة ملزمة بتبديل المنتج أو تغييره طبقًا لاشتراطات الضمان”، مشيرًا إلى أن مهمة الجهاز تكمن في وجود مانع من تغيير السلع التي ينتهي ضمانها وأصيبت بعطل أو تلفيات، قائلا: “جهاز حماية المستهلك يتدخل ويجبر الشركة أو الجهة المنتجة على تصليحه”.

ونوه بأن الجهاز يسعى للانتشار في محافظات مصر كافة، حيث إنه موجود حاليًا في عدد من المحافظات هي: المنيا، وقنا، والإسكندرية، وكفر الشيخ، وبني سويف، والسويس، بينما الأقصر لها الأولوية في الفترة المقبلة لافتتاح فرع لـ”حماية المستهلك” هناك، مشددًا على امتلاك رجال الجهاز 51 ضبطية قضائية.

رئاسة مؤتمر “حماية المستهلك” بالأمم المتحدة

وقال اللواء عاطف يعقوب، إن منظمة الأمم المتحدة للتجارة والتنمية وجهت توجيهًا للدول الموجود بها جهاز “حماية المستهلك” بأن مبادئها يجب أن تتضمن مصطلح (حماية المستهلك) لأنها أصبحت جزء من تنميتها المستدامة لعام 2030، حيث إن من أهم أهدافها حماية الفقر.

وأوضح أن منظمة الأمم المتحدة للتجارة والتنمية استدعت كل الخبراء من أجل تطبيق مبادئ المنظمة، حيث حضره 450 شخصًا من مختلف أنحاء العالم، واخترت رئيسًا للمؤتمر بالإجماع.

وتابع: “كانت رسالة واضحة كنا بحاجة إليها، وهي دليل على أن الجميع يقدر السياسة الخارجية لمصر ولقيادتها السياسية، ولم يعترض أي شخص على أن أكون الرئيس”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك