تستمع الآن

تقنية إلكترونية لحماية الآثار المصرية وتأمين المتاحف

الأربعاء - ٢٤ يناير ٢٠١٨

تعتمد وزارة الآثار، خلال الفترة المقبلة على حماية الآثار وتأمين المتاحف من خلال اتباع وسائل تقنية حديثة بهدف الحفاظ عليها.

ووفقًا لما قرأته زهرة رامي عبر برنامج “عيش صباحك” على “نجوم إف إم” اليوم الأربعاء نقلا عن “وكالة أنباء الشرق الأوسط”، فإن التقنية الجديدة ستطبق بالتعاون بين وزارة الآثار مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي.

التقنية عبارة عن بصمة إلكترونية تهدف إلى منع تعرض الآثار للسرقة، وذلك لما صرح به رئيس معهد بحوث الإلكترونيات التابع لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي، هشام الديب.

وأضاف الديب، أن الخطة التنفيذية لاستيراتيجية “التعليم العالي” تستهدف الوصول للتصنيع المحلي بالتعاون مع القطاعات والمؤسسات الهندسية والصناعية المحلية، كنوع من أنواع تنويع موارد الاقتصاد الوطني.

بينما أكدت الأستاذة بمعهد بحوث الإلكترونيات هالة عبدالمنعم الصادق، تجربة التقنية الإلكترونية على مجموعة من القطع الأثرية داخل المتحف المصري في منطقى التحرير.

وأشارت الصادق، إلى أن وزارة الآثار أبدت رغبتها في تطبيق التقنية، بالتزامن مع نقل القطع الأثرية الموجودة بالمتحف القديم إلى المتحف المصري الكبير الذي يفتتح خلال الفترة المقبلة.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك