تستمع الآن

أوبرا وينفري بيد ثالثة وريس ويذرسبون بساق إضافية.. صور غلاف مجلة أمريكية شهيرة تثير السخرية

الأربعاء - ٣١ يناير ٢٠١٨

سخر عدد كبير من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، من غلاف أحدث عدد من مجلة “فانيتي فير” الأمريكية، بسبب خطأ فادح صنعه مصممي غلاف المجلة باستخدام برنامج “فوتوشوب”.

ووفقا للخبر الذي قرأه إيهاب صالح، يوم الأربعاء، على نجوم إف إم، عبر برنامج “ابقى تعالى بالليل”، فقد ضم الغلاف عدد من نجوم ونجمات هوليوود، بمناسبة قرب موعد حفل توزيع جوائز الأوسكار السينمائية، في 4 مارس المقبل.

وأوضحت العديد من المتابعين، أن الصور التي اختيرت لغلاف المجلة، والتي التقطها المصور آني ليبوفيتز، أظهرت “أوبرا”، البالغة 63 عاما، وهي تمتلك يدا ثالثة، كما ظهرت ريس ويذرسبون، البالغة من العمر 41 عاما، وهي تمتلك ساقا إضافية.

وعلى الرغم من أن الصورة التقطت بمنتهى الروعة، إلا أن برنامج تعديل الصور “الفوتوشوب” شوهها، بعدما أظهر “أوبرا” وهي تضع إحدى يديها على خصرها وأخرى على قدمها وقد غزتها التجاعيد، والثالثة حول خصر ريس ويذرسبون التي ظهرت بساق إضافية.

مجلة “فانيتي فير”، ردت على الخطأ الفني، بأن الساق الثالثة لريس ويذرسبون ما هي إلا خلفية لفستانها، أما بالنسبة لظهور يد ثالثة لأوبرا وينفري، فإنها ستقوم بتعديلها في النسخة الإلكترونية من المجلة.

الغلاف يضم الممثل الأمريكي روبرت دي نيرو، وريس ويذرسبون، وأوبرا وينفري، وجال جادوت، وتوم هانكس، وهاريسون فورد، ونيكول كيدمان، وزندايا.

الممثلة الأمريكية ريز ويذرسبون كانت قد غردت ساخرة، قائلة: “حسناً، بات الجميع يعلم أن لدي ثلاث سيقان.. آمل بأن تتقبلوني كما أنا”.. فيما كتبت أوبرا وينفري قائلة: “أتقبّل ساقك الثالثة وأعلم أنك ستتقبلين يدي الثالثة”.

يذكر أن المجلة استبعدت صورة جيمس فرانكو من غلافها للعدد الخاص السنوي بهوليوود، وسط مزاعم سوء السلوك الجنسي التي اتهم بها مؤخرا.

وطبقا لما ذكره موقع “هوليوود ريبورتر” فإن متحدث باسم المجلة صرح قائلا: “لقد اتخذنا قرارا بعدم إدراج جيمس فرانكو على غلاف هوليوود بمجرد علمنا بمزاعم سوء السلوك ضده”.

ويظهر على غلاف المجلة 12 نجما ونجمة من نجوم هوليوود، بالإضافة إلى المحرر جرايدون كارتر.


الكلمات المتعلقة‎