تستمع الآن

6 أحداث شهدتها مصر لأول مرة في 2017

الأربعاء - ١٣ ديسمبر ٢٠١٧

شهدت مصر خلال عام 2017. عدة أحداث فنية وتكنولوجية حدثت لأول مرة بعضها كان غريبًا على مجتمعنا والبعض الآخر وصل درجة إقامته إلى العالمية وتحدثت عنها وسائل العالم.

من مهرجان الجونة إلى أول الأرصفة المضيفة.. فعاليات وقرارات اتخذت في ظواهر تعد الأولى في مصر خلال 2017، حيث ساهمت الأرصفة التي أقيمت في عدد من المناطق مثل السادس من أكتوبر في الحد من الحوادث، بينما مهرجان الجونة الذي حاول نقل السينما المصرية إلى العالمية وإثبات قوة التنظيم المصري تجاه الفعاليات الدولية.

ونبرز في التقرير التالي، أبرز 6 حوادث حدثت في مصر خلال العام الحالي:

مهرجان الجونة

شهد هذا العام حدث فني كبير بإقامة مهرجان الجونة السينمائي، والذي أقيم في الفترة من 22 حتى 29 سبتمبر 2017. وحضر المهرجان العديد من النجوم من بينهم النجم الكبير عادل إمام ويسرا، كما شهد العديد من الفعاليات القوية وعرض أفلام أشاد بها الجميع.

ومع نهاية المهرجان تم الإعلان عن حصول فيلم “أم مخيفة” على جائزة نجمة الجونة الذهبية وتتضمن أيضا شهادة و50 ألف دولار أمريكي، وحصول فيلم “القضية 23” على جائزة نجمة الجونة الفضية وتتضمن أيضا شهادة و25 ألف دولار، وحصول فيلم “أرثميا” على جائزة الجونة البرنزية، وتتضمن أيضًا شهادة و15 ألف دولار، وجائزة نجمة الجونة الذهبية لأفضل فيلم عربي روائي طويل ذهبت إلى الفيلم المصري “فوتو كوبي “، وتتضمن أيضا شهادة و20 ألف دولار.

وجائزة أفضل ممثل ذهبت إلى بطل فيلم زاما دانيال جيمينز كاتشو، وجائزة أفضل ممثلة ذهبت إلى بطلة فيلم “وليلى” نادية كوندا.

أتوبيس نسائي للسيدات

تجربة جديدة قامت بها شركة نقل مصرية، لمنع التحرش في وسائل النقل العام، ولمساعدة النساء في التنقل بطريقة آمنة وراقية، حيث خصصت حافلات عامة للسيدات فقط، وقررت أن يكون السائق سيدة أيضا.

وشدد صاحب الشركة أن الشركة تعمل حالياً على تدريب مجموعة من السائقات لمنحهن فرصة العمل بالشركة، وتأهلهن لقيادة الحافلات في شوارع القاهرة المزدحمة، مؤكداً أن السيدات يمثلن نصف المجتمع ولا بد من كل تلبية كافة مطالبهن وتوفير وسائل نقل أكثر أمنا وأمانا لهن.

أكبر بطولة في العالم لألعاب التكنولوجيا

وشهد يوم الجمعة 17 نوفمبر 2017، ختام فعاليات أكبر بطولات العالم لألعاب التكنولوجيا “Robogame”، والتي أقيمت في الإسكندرية وهي واحدة من أكبر وأشهر بطولات التكنولوجيا في الشرق الأوسط التي نظمتها الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا.

وتنافس أكثر من 300 من الطلاب الجامعيين أو طلاب المدارس في اختراع الروبوت والتحكم فيه من خلال 11 منافسة وألعاب رياضية مختلفة كالأولمبياد البشرية حيث يتأهل الفائزون بها لخوض نهائيات بطولة العالم بالولايات المتحدة الأمريكية في أبريل 2018، وتوج بالمسابقة فريق “البشمهندسين” وأعضاءه هم عمار محمد وحسين محمد وإسماعيل أشرف وعبدالله أيمن عثمان، وسيتم انتقال الفائزين لأمريكا للمشاركة في المسابقة الدولية.

الأرصفة المضيئة

فوجئ المصريون بانتشار اختراع جديد في العديد من الشوارع بتركيب أرصفة مضيئة تعمل بنظام الأرصفة الليلية المضيئة التي تساهم في الحد من حوادث الطرق.

والنظام الجديد يضيئ بإضاءة السيارات خاصة أثناء الدورانات، ليراها سائقي المركبات على بعد حوالي 1000 متر.

والأرصفة المضيئة مصنوعة من مواد تمتص الصدمات تعدل مسارها ولا تؤدي لإصابة قائدي السيارات في حالة الاصطدام بها، ومضادة للمياه، وتساهم في رؤية السائق لها مثل الأماكن التي تنعدم بها الرؤية وخلال فترات سوء الأحوال الجوية كشبورة أو سقوط الأمطار أو ارتفاع دراجات الحرارة، كما تعكس جمال الطرق التي تسير بها السيارات، وتساهم في إضاءة المكان منعا للاصطدام.

محطات لشحن الهواتف المحمولة بالطاقة الشمسية

على غرار محطات الإنترنت وشحن الهواتف المنتشرة في دبي، بدأت إحدى الشركات المصرية في تطبيق الفكرة في مصر وظهرت بالفعل في عدة أماكن بمدينتي 6 أكتوبر والقاهرة الجديدة.

وتم تنفيذ التجربة لتشغيل محطات لشحن الهواتف المحمولة بالطاقة الشمسية، بالإضافة إلى أنها مزودة بإنترنت هوائي “WIFI” وتقدم هذه الخدمة الجديدة مجاناً في مصر، وذلك في عدد من المناطق والتجمعات الجديدة في القاهرة، والجيزة، خلال الفترة الماضية لتقديم خدمة شحن الهواتف المحمولة للمواطنين مجاناً.

محطات شحن الهواتف المحمولة بالطاقة الشمسية مزودة بكشافات إضاءة ليلية تعمل أيضا بالطاقة الشمسية.

منتدى شباب العالم

احتضنت مصر في شهر نوفمر أعمال منتدى شباب العالم، في مدينة شرم الشيخ، تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وتمثلت فكرة استضافة المنتدى في إقامة منصة للحوار بين شباب العالم، واستضافة مجموعة منهم لطرح قضايا تهم الرأي العام الدولي، وشارك فيه أكثر من ثلاثة آلاف ضيف من مختلف أنحاء العالم، من بينهم رؤساء دول  ووزراء ومفكرون وشخصيات عامة مؤثرة وإعلاميون ونشطاء مؤثرون على مواقع التواصل الاجتماعي.

ويعد المنتدى محفلا عالميا لتبادل الأفكار والرؤى بين شباب من مختلف دول العالم، وشارك فيه عدد من رموز المال والأعمال والفن والثقافة والرياضة والتكنولوجيا والبحث العلمي داخل مصر وخارجها، وأيضا كيانات تنتمي للشباب أو تناصر التواجد الشبابي، ما مثل تنوعا في قائمة المشاركين.

وتضمنت فعاليات المنتدى 46 جلسة تحدث فيها 222 متحدثا يمثلون 64 دولة من بينهم وزراء ومسئولون ومجموعات من شباب العالم.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك