تستمع الآن

5 نجوم تألقوا في دراما مسلسلات 2017

الأربعاء - ٢٧ ديسمبر ٢٠١٧

٢٠١٧ شهد العديد من المسلسلات التي كانت شاهدة على انطلاق هؤلاء النجوم في عالم الدراما المصرية والذين أصبحوا فيما بعد نجوم صف أول.

من محمد فراج إلى أمير كرارة.. أسمين يتذكرهما الجمهور جيدًا خاصة بعد تألقهما في الموسم الرمضاني الماضي، في مسلسلي “كلبش” و”هذا المساء”، وفيما يلي قائمة بأبرز النجوم الذين تألقوا خلال ٢٠١٧:

أمير كرارة

استطاع أن يجذب المشاهدين إليه وتمكن من قلب الطاولة على نجوم كبار بمسلسله الأخير “كلبش” الذي عرض في شهر رمضان الماضي، حيث حقق نجاحًا كبيرًا واشتهر بـ”باشا مصر”.

كرارة الذي بدأ حياته مذيعًا في برنامج “ستار ميكر” نجح في فترة وجيزة أن يتصدر ويكون واحدًا من كبار نجوم الفن، وأصبح يتهافت عليه كبار المنتجين.

يعد عام 2017 عام السعد لكرارة بدءًا من نجاح مسلسل كلبش والذي يستعد لتصوير الجزء الثاني منه، مرورًا بدور بطولة في فيلم “هروب اضطراري” مع أحمد السقا، وانتهاءً بتوقيع عقد فيلم “حرب كرموز” بميزانية انتاجية ضخمة.

يذكر أن أمير كرارة بدأ التمثيل عام 2002 في مسلسل “شباب أون لاين”، ثم تدرج في الأدوار التمثيلية إلى أن جاءت بداية انطلاقه في فيلم “زكي شان” مع أحمد حلمي والذي عرض في السينما عام 2005.

محمد فراج

“صنع نقلة نوعية وعظيمة في حياته، كما يعد أحد أهم النجوم الحاليين الذين يمثلون بجد خاصة في المشاهد التراجيدية”.. كلمات وصف بها المخرج الكبير خالد جلال، الفنان الشاب محمد فراج الذي تألق معه في مسرحية “قهوة سادة”.

محمد فراج الممثل الشاب الذي استطاع بأسلوبه الخاص في التمثيل أن يصبح واحدًا من النجوم الذين تألقوا خلال 2017، وصنعوا سجلا مشرفًا لهم خلال ذلك العام.

وشارك فراج في الموسم الرمضاني الماضي في 3 أعمال فنية “الحصان الأسود، و30 يوم، والجماعة”، إلا أن دوره في مسلسل “هذا المساء” من خلال شخصية “سوني” كان بمثابة النقلة الحقيقية له، حيث اختاره عدد كبير من النقاد كواحد من أبرز أفضل الممثلين في رمضان الماضي.

وقال فراج عن الدور في تصريحات صحفية:، إن طريقة العرض والتقديم المتميزة التي قدمها مخرج العمل، مشيرا إلى أن المخرج كان يمتلك نظرة مختلفة.

وتابع: “العمل مع المحامي تامر محسن متعة كبيرة ويضع خلطة خاصة به في أعماله، فشخصية سوني رغم أنها تصنف من الشخصيات السيئة إلا أنها موجودة في الحياة، وتعاطف معه البعض نظرًا لتاريخ الشخصية الذي قدمه تامر محسن الذي يسعى دائمًا تقديم أعمال يتلاحم معها الجمهور وتكون نابعة منه”.

وجسد فراج خلال مسلسل “هذا المساء”، دور “سوني” صاحب محل وصيانة هواتف محمولة يتخذ من عمله ستارًا للقيام بأعمال تسبب الأذي لمن حوله.

سلمى أبو ضيف

تألق جديد كانت بطلته هذا العام، الفنانة الشابة سلمى أبو ضيف خاصة خلال مسلسلي “لا تطفئ الشمس”، و”حلاوة الدنيا”، والذين عرضا خلال شهر رمضان الماضي وحققا نجاحا كبيرا.

أداء أبو ضيف اللافت للنظر جعلها محط أنظار الكثير من المخرجين والمنتجين، خاصة أنها حديثة العهد في الفن وكان تركيزها في السابق على عروض الأزياء.

وفي تصريحات لسلمى خلال حلولها ضيفة على برنامج “لسه فاكر” مع هند رضا، على “نجوم إف إم”، علقت على تكريمها مؤخرًا كأفضل وجه صاعد من مهرجان الفضائيات العربية مشيرة إلى أنها لم تصدق ذلك التكريم، مشددة على أن 2017 كان عامًا رائعًا بالنسبة لها”.

وتابعت: “في رمضان الماضي، كنت خايفة أظهر في دورين وخصوصا في لا تطفئ الشمس والأمر كان مختلفا تماما عن علياء اللي في حلاوة الدنيا، وحتى وقت التصوير كان مختلفا، وكانت أول مرة أقف أمام الكاميرا في حلاوة الدنيا وكنت مرعوبة، والناس اللي حولي ساعدوني أكسر هذه الحالة”.

وعن ظهورها في العمل، قالت: “حد قدمني للمخرج حسين المنباوي وهو شاهد ظهوري الأول وكان في أغنية (شيروفوبيا) لفريق (مسار إجباري)، ثم هند صبري دعمتني بقوة، وكواليس العمل كانت رائعة وكان فعلا بيت ستات بجد حتى في حياتنا بعيدا عن الفن، وحنان مطاوع كانت أيضا تدعمني وتنصحني بأخذ كورسات في أماكن معينة، وقابلت إحدى المريضات بالسرطان وقالت لي فعلا المسلسل غير نظرة الناس حولها وكيفية التعامل معها، وبالتالي الجانب الإيجابي من المسلسل وصل للناس”.

أحمد داوود

تألق أحمد داوود لم يكن على سبيل الصدفة أو عام 2017 فقط، بل هو مسيرة نجاح وتفوق شهدتها السينما والدراما المصرية، تألق بدوره في فيلم “أولاد رزق”، واستطاع أن يخطف الأنظار إليه بدوره في رمضان قبل الماضي بمسلسل “جراند أوتيل”.

تألق داوود خلال عام 2017 في مسلسل “هذا المساء”، حيث جمعته توليفة خاصة مع النجم الشاب محمد فراج، والذي استطاع أن يخطف الأضواء إليه بطريقته غير المعتادة في التمثيل، حيث ظهر بشخصية سمير جمال “السائق” الذي يعمل مع الفنان إياد نصار، وتدور حولهما العديد من القصص والمفاجآت.

داود في تصريح له مع قناة سكاي نيوز عربية قبل رمضان الحالي قال إنه لا يريد تقديم شخصية الشرير في رمضان 2017 بعد أن قدمها من قبل في “جراند أوتيل” و”سجن النسا”، ويبدو أنه وجد ضالته في “هذا المساء” ليقدم شخصية مليئة بالتناقضات، فهو ما زال يتجسس على “نائلة” ولكنه أيضا ينصح صديقه “سوني” أو محمد فراج بأن يكف عن التجسس على الناس.

محمد فهيم

لم يكن يتوقع أحد أن يسند دور البطولة لفنان شاب في أحد الأعمال الدرامية ذات الثقل الكبير، خاصة أن الشخصية التي يؤديها لها ملامح خاصة واستعدادات كبيرة لا حصر لها.

محمد فهيم الفنان الذي تألق في مسلسل “الجماعة 2″، والذي جسد من خلاله شخصية سيد قطب، استطاع أن يبهر الجميع بأدائه القوي والمتمكن، وتمكن من حصد العديد من الجوائز نتيجة تألقه.

كما تقمص الفنان الشاب، الشخصية بشكل بارع حاز إعجاب الجمهور والنقاد على حد سواء، حيث أظهر الدور موهبته الحقيقية التي يمتلكها فنان ينتظره مستقبل مبشر في عالم التمثيل.

وتحدث فهيم في تصريحات صحفية، عن دوره في مسلسل “الجماعة 2″، الذي عرض في شهر رمضان الماضي، قائلا: “وصلت إلى معرفة تفاصيل شخصية سيد قطب من خلال قراءة أهم مؤلفاته منها: معالم في الطريق، والتصوير الفني في القرآن، ورواية أشواك وديوان شعر سيد قطب، كما تصفحت جزءًا من كتابه في ظلال القرآن.

وتعرّفت أولاً إلى طريقة تفكيره، وتعبيراته عن الأشياء لاسيما أن أعماله التي قرأتها تحمل اتجاهات عدة ومختلفة، منها: الديني والشعري.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك