تستمع الآن

مصمم تمثال عبدالمنعم رياض “المحطم” يوجه رسالة غاضبة لمحافظ بورسعيد

الأحد - ١٠ ديسمبر ٢٠١٧

أعرب الدكتور فيصل أحمد مصمم تمثال الشهيد عبدالمنعم رياض في بورسعيد، والذي أزيل بواسطة “بلدوزر”، ما أدى إلى تحطمه، عن غضبه الشديد مما حدث.

ونقل خالد عليش، عبر برنامج “معاك في السكة”، يوم الأحد، على نجوم إف إم، تصريحات “فيصل”، والذي قال إن التمثال نُفذ في العام 2002 بناءً على طلب محافظة بورسعيد، وأُقيمت مناقصة تشارك فيها عدد من النحاتين ورسيت عليه في النهاية، وأن التمثال طولة 3 أمتار و30 سم، وليس 2 متر كما قال المحافظ.

وعن العيوب الفنية التي أشار إليها اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، ما أدت إلى إزالته والشروع في تنفيذ تمثال للشهيد عبدالمنعم رياض آخر، أكد “فيصل”، أن التمثال الذي نفذه في مدة استغرقت 4 أشهر عُرض على لجنة وهو “طين” وبعد أن وافقت عليه صب وعُرض على لجنة مرة أخرى تضم أساتذة مختصين ووافقت عليه.

وتابع نحات تمثال عبدالمنعم رياض في بورسعيد، أن التمثال مصنوع من سبيكة النحاس والبرونز، وبعد عرضه طلبت محافظة الإسماعيلية صنع واحد مماثل له ووضع عند “المعدية 6” موقع استشهاد البطل المصري والثاني مصنوع من الفايبر.

واستكمل: “إزاي بعد 16 سنة جايين يقولوا وحش وحلو، عايز تشيله شيله لكن بشكل محترم ومتغلطوش في الفنان اللي عمله أنا مش هاوي، أنا محترف”.

https://www.facebook.com/nogoumfm/videos/1552955411425683/

وأكد فيصل، الأستاذ بقسم النحت كلية الفنون التطبيقية جامعة دمياط، أن مكان عمل التمثال ما زال موجودًا في القرية الفرعونية، وكذلك صور عمله وعقد التعاون، كما أنه صنع العديد من التماثيل المنتشرة بمحافظة بورسعيد المعبرة عن بطولة المدينة وهويتها منها ما نفذه قبل هذا التمثال ومنها لم تعد عمرها الـ8 و9 سنوات “أنا مش فنان درجة تالتة”.

وكان محافظ بورسعيد، قال إن الرئيس عبدالفتاح السيسي أعطى توجيهاته بتطوير ساحة الشهداء، وميدان المسلة حتى يحكي حقبة كفاح محافظة بورسعيد، مؤكدا أن التمثال الذي سقط حجمه صغير2 متر، ولا يتناسب مع العمل البطولي، وتاريخ هذه الشخصية العظيمة، ومنذ 4 أشهر تم تكليف المثال والنحات الكبير طارق الكومي بنحت تمثال جديد ارتفاعه 4 أمتار، وسيتم وضعه داخل حديقة المسلة في يوم 22 ديسمبر، التي يجري تطويرها على أعلى مستوى لتطوير الحدائق والمسطحات الخضراء بكل الأحياء.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك