تستمع الآن

طه إسماعيل لـ”في الاستاد”: لجنة الكرة خلال مجلس محمود طاهر كانت مجرد ديكور

الإثنين - ١٨ ديسمبر ٢٠١٧

أعرب الكابتن طه إسماعيل، نجم النادي الأهلي الأسبق والمحلل الكروي، على سعادته بنجاح محمود الخطيب في رئاسة النادي الأهلي بعد منافسة انتخابية قوية مع الرئيس السابق محمود طاهر وقائمته.

وقال إسماعيل في حواره مع كريم خطاب، يوم الإثنين، عبر برنامج “في الاستاد”، على نجوم إف إم: “ليس شرطا أن يكون رئيس الأهلي لاعب كرة بالطبع، لكن يجب أن يكون رمزا وواجهة مناسبة للأهلي لها تاريخ كبير جاد في الرياضة وفي كرة القدم على وجه الخصوص، فقد جاء رؤساء كثر ليس لهم علاقة بالكرة، والأهلي بدأ تاريخه في كرة القدم في العشرينيات ولكن النادي له باع كبير في لعبات أخرى، والخطيب تدرب على المناصب الإدارية الموجودة في النادي وتمرس عليها، والخطيب كان لاعب كرة غير عادي، لو قلنا إنه اكتسح الانتخابات فالجزء الأكبر كان ممن يحبونه بسب كونه لاعبا مبدعا، ولازم تكون الواجهة كبيرة وملفتة للنظر وبتاريخ كبير جدا وكلها أمور مهمة جدا، ووجود الخطيب شيء منطقي جدا ومهم جدا المجموعة اللي معه لا بد تكون على قدر المسؤولية ومهمتهم الشغل والاحترافية في الأداء كل في منصبه ويكون عند حسن ظن الجمعية العمومية اللي انتخبتهم، ويكملوا من حيث ما انتهى في فترة المهندس محمود طاهر”.

فترة طاهر

وعن فترة الرئيس السابق محمود طاهر، شدد إسماعيل: “على مستوى الكرة في فترة طاهر كان فيه اهتزاز في البداية وكان شيئا منطقيا، خاصة أن فترات الانتقال من مجلس لمجلس تظهر معها بعض القصور، ولكن هو اجتهد في أمور كثيرة منها مجالات الإنشاءات وأيضا الكرة استعادت عافيتها معه، ولكن النادي الكبير لازم يكون لديه عدد كبير من اللاعبين ويستقدم الأفضل، وللأسف الأهلي لديه غزارة في الإنتاج وسوء في التوزيع لديه لاعبين في الأجنحة، ولكن لا تجد رأس حربة أو ارتكاز أيضا لا يوجد ولازم أضيف عناصر جيدة وتوازن في توزيع اللاعبين حتى لا أتي في وقت وأفتقر لمركز مهم عندي، وقلت مرة في الاستوديو إن حسام البدري كان عليه أن يجلس مع حسام غالي وعماد متعب ويفهمهم وضعهم وإذا كان هناك إمكانية للاستفادة منهم في وقت في أوقات معينة في الملعب ولك أدوار أخرى كلاعب كبير وكقائد، ولكن لا تبقى العملية فيها صد بين الجانبين لدرجة رحيل غالي وجلوس متعب الآن على الدكة دائما”.

لجنة الكرة

وعن عمله في لجنة الكرة في وقت “طاهر”، كشف الشيخ طه: “لا بد أن أؤكد أولا أنه لم يحدثني أحد عن تواجدي في لجنة الكرة حاليا مع الخطيب ولكن سمعت أنه سيكون هناك عبدالعزيز عبدالشافي (زيزو)، والكابتن علاء عبدالصادق مع الخطيب، وتجربتي السابقة مع مجلس طاهر لم تكن جيدة، لأن لجنة الكرة ليست ديكورا ولكن لها أعمال يجب أن تتم قبل بداية الموسم من اختيار المدرب واستقدامات اللاعبين والراحلين والمعارين كل هذا يجب أن يكون له دخل فيها، وسياسة الكرة وكيف ستدار، لذلك يكونوا متوغلين في الموضوع وعندهم الاستشارات لو طلب منهم، ولكن اللجنة لما اختيرت كنت أنا والكابتن أنور سلامة وتم الاستعانة بنا في منتصف الموسم ولم أكن سأقبل ولكن كان هناك غير ظروف صعبة تمر بها الفرقة والأمر كأن كان ديكورا ليسكتوا به الناس، واشتغلنا ساعتها على الناشئين ولكن ملف الفريق الأول كان مع رئيس النادي وحسام البدري ولا يستشيرنا أحد فيه ولا كأننا موجودين واجتمعنا مرة واحدة فقط، ولم نخطر بأي شيء، الكرة في الأهلي هي كل حاجة فنادرا تجد رئيس نادي يلجأ للجنة كرة، وبمجرد ترتيبنا الأوراق في الناشئين رحلنا عقب 5 أشهر”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك