تستمع الآن

شاهد.. قرية صينية تتجه إلى “السحر” لمحاربة الفقر

الإثنين - ١١ ديسمبر ٢٠١٧

حيلة جديدة لجأ إليها سكان إحدى القرى الفقيرة في الهند بهدف التخلص من الفقر الذي تعيش فيه منذ سنوات عديدة، حيث اتجهوا لممارسة السحر وخفة اليد، لتصبح الحرفة الأساسية للأهالي.

وأشار مروان قدري وزهرة رامي في برنامج “عيش صباحك” على “نجوم إف إم” اليوم الإثنين، إلى أن قرية “لي يو” الصينية التي تقع في شمال الصين ذاع صيتها بـ”السحر”، حتى تحولت من قرية فقيرة إلى وجهة سياحية كبرى.

وأكد وانغ تشو هونغ سكرتير لجنة الحزب الشيوعي الصيني، تعليم تدريس أطفال القرية والرجال الكبار أساليب السحر، خاصة أن القرية كانت تعاني من فقر كبير وكان القرويون المحليون لا يملكون الأموال الكافية سوى عن طريق الزراعة، لذا فإنهم اتجهوا للسحر.

قالت هاو لانينغ، وهي إحدى طلاب وانغ والتي تبلغ من العمر 75 عاما “لم أكن أظن أبدا أنه بإمكاني تعلم “السحر”، ففي البداية شعرت أنه كان أمرا صعبا جدا، لكن وانغ شجعني على مواصلة ممارسة المهنة، حتى أصبحت قادرة على اتقانها بعد عام واحد فقط.

وكشفت إحصائيات أخيرة، عن ارتفاع دخل الفرد في القرية إلى ما يقارب من 3 آلاف يوان سنويًا بعد ممارسة السحر، حيث ارتفع دخل الأسر بنسبة 60 % عن السابق.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك